المعاني: عروض "عمان للكوميديا" عززت المواهب المسرحية الأردنية

 

محمد الكيالي

عمان- اختتمت مساء أول من أمس على المسرح الرئيسي في مركز الحسين الثقافي فعاليات مهرجان عمان للكوميديا بإقامة عرض ثان للكوميديين: دين عبيد الله، آرون قادر، أزهر عثمان، جيمس سميث، تيد أليكساندرو، أحمد أحمد وراسل بيترز.

وحضر العرض الختامي أمين عمان الكبرى المهندس عمر المعاني الذي أكد بعد انتهاء العرض سعي الأمانة الحثيث لجعل مدينة عمان عاصمة للثقافة والفنون في الوطن العربي والمنطقة.

ووجه المعاني شكره للفنانين والكوميديين المشاركين في الحفل جميعهم، رائياً أن المهرجان عزز الحراك الثقافي العماني، حيث لقي تقديرا كبيرا للكوميديا في المملكة والمنطقة ما عزز وضع المواهب والمهارات المسرحية الأردنية على خريطة العالم.

وانطلق العرض بمشاركة الهندي الأميركي أزهر عثمان الذي قدم توضيحا للصورة النمطية التي يعتقدها الأميركيون تجاه العرب والمسلمين في شيكاغو.

ويعد عثمان من مؤسسي فرقة "الله صنع مني كوميديا متجولا" بمشاركة كل من الكوميديين محمد عامر وموس بريشر.

وأضحك المحامي الأسترالي جيمس سميث الجمهور الذي تواجد بكثرة في المقاعد، مقدما سكتشات مختلفة حول الواقع السياسي في الولايات المتجدة الأميركية وبعضا من المواقف الطريفة التي كانت تحصل معه في مكان إقامته في نيويورك.

وأصبح سميث واحدا من أفضل الممثلين المسرحيين الكوميديين في استراليا، حيث فاز في مسابقة (Australian Star Quest) و(Australian Public Speaking Championship).

الأميركي تيد أليكساندرو تطرق الى الحديث عن السياسة الأميركية مركزا عرضه حول الرئيس الأميركي جورج بوش وباراك أوباما وجون ماكين، حيث يعد أليكساندرو أحد نجوم الكوميديا الصاعدين في الولايات المتحدة والعالم.

وبين كل كوميدي وآخر، كان الكوميدي الفلسطيني الأميركي دين عبيد الله يقوم بتقديم زملائه إضافة الى نثره لبعض من النكات السريعة التي تثير ضحكات الجمهور.

ويعد دين عبيدالله أحد المؤسسين والمنتجين المشاركين بالمسلسل الساخر (The Watch List) الذي بث على موقع (Comedy central) على الانترنت، وشارك فيه عدد من الكوميديين الأميركيين المنحدرين من الشرق الأوسط.

ونال عبيد الله، عدة جوائز في مجال الكوميديا، ومارس مهنة المحاماة في الولايات المتحدة، كما ظهر في العمل الكوميدي الساخر (Axis of Evil) الذي عرض على شاشة (Showtime) العربية، حيث أنه المؤسس والمنتج المشارك لمهرجان الكوميديا العربية – الأميركية في نيويورك، كما انتهى مؤخرا من تنظيم المهرجان السنوي الخامس في مدينة نيويورك، وشارك فيه أكثر من 50 فنانا من الأميركيين العرب على مدار ست ليال من العروض الفنية التي بيعت تذاكرها بالكامل.

وجاء دور الكوميدي آرون قادر، الذي قدم اسكتشاً حمل الطابع الاجتماعي حول الفروقات بين الرجل والمرأة في المخاطبة، مع تركيز كبير على التدخين الذي يراه بأنه ظاهرة متفشية في المجتمع الأردني.

وقدم قادر، العديد من العروض الكوميدية في أميركا والعالم ومثل في برامج تلفزيونية عديدة مثل Premium Blend.

وتفاعل الجمهور كثيرا مع الكوميدي المصري الأميركي أحمد أحمد الذي ركز على مشاكل "التاكسيات" في كل من بلده مصر والأردن، متناولا بعض المواقف الطريفة التي كانت تحصل له في الولايات المتحدة مع اصدقائه الأميركيين.

وبعد ظهور الكوميدي الهندي الكندي راسل بيترز على خشبة المسرح، قام الجمهور بالوقوف وصفقوا له كثيرا، ليروي بيترز بعضا من المواقف والذكريات القديمة التي كانت تحدث له مع والديه من ناحية المصروف والدراسة وحتى الخروج للعب مع أصدقائه.

ويعد بيترز أول ممثل من منطقة جنوب آسيا تباع تذاكره بالكامل لاستعراضه المسرحي على المسرح العالمي الشهير (Apollo Theater) في منطقة هارلم في نيويورك، كما ظهر في مهرجاني آسبن ولاس فيغاس الكوميديين، ومهرجان (Just for Laughs) في مدينة مونتريال الكندية.

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018