الفنلندي رايكونن يعود للعمل كبطل للسباقات وهاميلتون يحذر فيراري

فورمولا 1

 

لندن - عاد الفنلندي كيمي رايكونن للعمل كبطل لسباقات فورمولا 1 للسيارات يوم اول من امس الثلاثاء عندما شارك في التجارب مع فريقه فيراري للمرة الأولى منذ فوزه بلقب العالم في اكتوبر تشرين الاول الماضي.

وجاء رايكونن الذي تفوق على ثنائي فريق ماكلارين البريطاني الصاعد لويس هاميلتون والاسباني فرنادو الونسو بفارق نقطة واحدة ليحرز لقب العالم في الجولة الاخيرة بالبرازيل في المركز الرابع في التجارب اقيمت في اجواء مشمسة على حلبة خيريس في جنوب اسبانيا.

وغاب عن التجارب هاميلتون (22 عاما) والونسو بطل العالم مرتين الذي ما يزال يبحث عن فريق ينضم الى صفوفه في الموسم المقبل بعد رحيله عن ماكلارين.

ودخل هاميلتون التجارب يوم امس الأربعاء.

وقال فريق رينو الذي يعد أقرب الفرق للتعاقد مع الونسو في بيان رسمي يوم اول من امس إن البرازيلي الصاعد نيلسون بيكيت سيخوض طوال الاسبوع التجارب الاخيرة بسيارة الفريق هذا العام.

ويعد بيكيت مرشحا قويا للحصول على أحد مقعدي القيادة في رينو في الموسم المقبل بعد ان سمح الفريق للسائق الايطالي جيانكارلو فيزيكيلا بالمشاركة في التجارب مع فريق فورس انديا.

وجاء بيكيت في المركز الخامس في التجارب بينما احتل الالماني نيك هايدفيلد سائق بي.ام.دابليو ساوبر المركز الأول مسجلا دقيقة واحدة و19.042 ثانية وحل البريطاني جينسون باتون سائق هوندا في المركز الثاني.

وقام صاحبا المركز الأول والثاني بتجربة إطارات جديدة لشركة بريدجستون سيبدأ استخدامها في 2009.

ولم يعلن فريق ماكلارين اسم السائق الذي سيحل محل الونسو وإن كان سائق التجارب الاسباني بيدرو دى لاروسا والبريطاني جاري بافيت من الاسماء المطروحة.

واحتل دي لاروسا المركز الثالث في التجارب بينما جاء بافيت في المركز السابع.

وقام فريق بي.ام.دابليو الذي لم يعلن بعد اسم سائقه الاحتياطي في 2008 بتجربة السائق الاستوني مارك اسمير ومنح الاسباني خافيير فيلا فرصة قيادة سيارة فورمولا 1 للمرة الاولى.

وكان اسمير (23 عاما) فاز ببطولة فورمولا 1 البريطانية هذا العام أسرع بفارق أكثر من نصف ثانية عن منافسه الاسباني وفقا للنتائج الاولية.

وشارك تيمو جلوك سائق التجارب السابق لفريق بي.ام.دابليو في التجارب للمرة الأولى مع فريق تويوتا الذي سيقود سيارته في الموسم المقبل بجانب السائق الياباني الاحتياطي كاومي كوباياشي.

ومنح فريق وليامز الالماني نيكو هولكنبرج فرصة المشاركة لأول مرة في التجارب.

وأدى هولكنبرج بشكل جيد وحقق رقما أفضل من السائق الياباني المخضرم كازوكي ناكاجيما.

هاميلتون يحذر فيراري بأن ماكلارين سترد اعتبارها في 2008

بدأ البريطاني لويس هاميلتون سائق ماكلارين مرسيدس تحذيراته الى فيراري، بطلة السائقين والصانعين لسباقات فورمولا واحد، باكرا عندما توعد الفريق الايطالي بأن فريقه سيرد اعتباره في 2008.

وكان سائق فيراري الفنلندي كيمي رايكونن خطف لقب بطولة السائقين من هاميلتون وزمليه الاسباني فرناندو الونسو الذي ترك الفريق لاحقا، في المرحلة الاخيرة من البطولة، فيما حصلت فيراري على لقب الصانعين بعد اقصاء ماكلارين مرسيدس لتورطها بفضيحة التجسس على "سكوديريا".

واكد هاميلتون انه تعلم درسا قيما من تفريطه باللقب عندما كان يتقدم بفارق 12 نقطة قبل مرحلتين على نهاية الموسم، مضيفا في حديث لموقع "اتوسبورت" المتخصص "لقد تعلمت ان ابقي رأسي مرفوعا دائما. دخلت الى السباقين الاخيرين وحصلت على الاهم وهو دعم فريقي ورغم كل المشاكل التي تعرضنا لها لم تتغير الاجواء داخل الفريق".

وتابع هاميلتون الذي دفع الونسو الى الرحيل عن ماكلارين بعد موسم واحد في الفريق البريطاني-الالماني، "اثبت للجميع انه اذا عملت بجهد وتركيز ستتمكن من تحقيق الامر. لا يمكنك الفوز دائما لكن عليك ان تخسر لتتعلم كيف تربح. لم نحصل على البطولة لكن هذا الواقع قد يكون ايجابيا لأننا سنعمل بجهد مضاعف العام المقبل".

وأكد هاميلتون انه مستعد لمواجهة بطل العالم السابق الالماني ميكايل شوماخر في حال قرر الاخير العودة عن اعتزاله، مضيفا "شعرت بالخيبة عندما قرر شوماخر الرحيل عن فورمولا واحد لأنه لم تتسن لي الفرصة للتسابق ضده. كان ظاهرة".

وتابع "عندما انتقلت (الى ماكلارين) كان فرناندو الونسو بطلا للعالم وتفوقت عليه في بعض السباقات. كان الاحساس رائعا لكني واثق بأن التغلب على شوماخر سيكون افضل. سيكون من الرائع ان اتسابق ضده، انه تحد واختبار رائع لأي سائق".

وستكون الفرصة متاحة امام هاميلتون لمواجهة شوماخر خلال "سباق الابطال" الذي سيقام في 16 الشهر الحالي على ملعب "ويمبلي" في لندن.

فورس انديا يعزز طاقمه الفني

أعاد فريق فورس انديا الذي ينافس في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات هيكلة قسمه الفني يوم اول من امس الثلاثاء بالتعاقد مع اثنين من المسؤولين البارزين من فريقي رد بول وتويوتا.

وقال فورس انديا في بيان رسمي إن مارك سميث المدير الفني السابق لرد بول الذي كان يشغل نفس المنصب في فريق جوردان سينضم الى فورس انديا كمدير لقسم التصميمات.

وترك سميث فريق جوردان وانضم الى رينو عام 2005 بعد ان اشترت شركة ميدلاند فريق جوردان ثم باعته إلى سبايكر قبل أن يقوم الملياردير الهندي فيجاي ماليا في اكتوبر تشرين الأول الماضي بتغيير اسم الفريق الى فورس انديا.

وضم فورس انديا أيضا ايان هول المسؤول السابق في جوردان من فريق تويوتا ليكون مسؤولا عن مشروع سيارة الفريق لعام 2009.

وقال مايك جاسكوين كبير المسؤولين الفنيين بالفريق "انه لأمر عظيم أن نضم مارك وايان مجددا الى الفريق خاصة وأن كل منهما كان من العناصر الأساسية لنجاح جوردان في 1999".

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018