استقبال يليق بالأبطال لمنتخب اليونان بكرة السلة

   اثينا - عاد افراد فريق السلة اليوناني إلى اثينا اول من امس الاثنين وسط استقبال حافل من الجمهور وكبار الشخصيات الرسمية وتغطية اعلامية مكثفة احتفالا بابطال اوروبا في كرة السلة، وكرة السلة هي ثاني أبرز رياضة في اليونان بعد كرة القدم وانطلقت احتفالات في البلاد تضاهي تلك التي شهدتها اليونان في أعقاب فوزها ببطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم عام 2004.

 وفاز اللاعب الالماني ديرك نوفيتسكي بلقب أفضل لاعب في بطولة اوروبا لكرة السلة لعام 2005 واختتم البطولة كهدافها ولكن حتى هو لم يتمكن من منع لاعبي اليونان من تحقيق حلمهم والفوز بذهبية البطولة وثاني لقب اوروبي لليونان، وقال باناغيوتيس ياناكيس المدير الفني للمنتخب اليوناني للصحفيين بعد متابعة فريقه وهو يفوز في مباراة الدور النهائي بالبطولة على المانيا (78-62) يوم الاحد: ما زلت أقف في أرض الاحلام ولا أصدق أننا أبطال أوروبا، اللاعبون كلهم يستحقون الثناء لانهم لعبوا بحماس بالغ من أجل اليونان، كلهم يستحقون معاملتهم كأبطال.

 وتحسن أداء المنتخب اليوناني بشكل ثابت طوال البطولة وحقق كبرى المفاجآت عندما فاز على روسيا (66-61) ليصعد للدور قبل النهائي بعد أداء راق من ثيودوروس بابالوكاس، وفازت اليونان على فرنسا (67-66) في الدور قبل النهائي بفضل رمية ثلاثية بنهاية المباراة سجلها ديميتريوس ديامانتيديس قبل أن يتألق بابالوكاس في مباراة النهائي وسط هتافات حماسية من أكثر من عشرة آلاف متفرج يوناني تدفقوا على بلغراد، وقال بابالوكاس: لا أجد الكلمات التي يمكن أن أعبر بها بعد ما حققناه، كنت طفلا صغيرا يحلم بلحظات مثل هذه عندما فازت اليونان بالميدالية الذهبية في أثينا عام 1987.

 واعترف نجم البطولة نوفيتسكي الذي وقف الجمهور لتحيته وصفق له 19 ألف متفرج أثناء خروجه من الستاد بهزيمة المنتخب الالماني أمام منتخب أفضل، وقال: خسرنا أمام فريق أفضل ولا نشعر بالندم، كانت بطولة رائعة وانا فخور بهذه الميدالية التي فزنا بها لبلادنا.

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018