رئيس الهيئة المستقلة للانتخاب يفتتح برنامج "تأهيل العاملين في الانتخابات النادوية"

عمان- الغد- رعى رئيس الهيئة المستقلة للانتخاب رياض الشكعة أمس الأربعاء، حفل إطلاق برنامج "تأهيل الموظفين العاملين في الانتخابات النادوية"، التي ينظمها المجلس الأعلى للشباب لتأهيل العاملين فيه في مجال إدارة، والإشراف على سير العملية الانتخابية في الأندية الأردنية.
الشكعة أكد على اهتمام الهيئة بمد جسور التعاون والشراكة مع المجلس الأعلى للشباب، لما يمتلكه من خبرات في مجال إدارة العمليات الانتخابية، منوها إلى أهمية تطوير قدرات العاملين في هذا المجال، وفق المعايير التي تضمن تحقيق النزاهة والشفافية والعدالة وتكافؤ الفرص.
الشكعة أشار أن الشباب الأردني يشكل محورا أساسيا من محاور العملية التنموية، مقدرا رعاية المجلس لهذا القطاع الواسع، ودوره في رعاية قطاعي الأندية والمراكز الشبابية وإعداد الشباب بصورة متوازنة وسليمة، تضمن البناء الآمن للمجتمع الأردني، منوها أن الأوراق النقاشية الملكية تناولت القيم الديمقراطية، وأهمية ترسيخها في عمل المؤسسات، واضعا امكانات الهيئة في تصرف المجلس الأعلى للشباب، وصولا إلى تحقيق الأهداف المشتركة بين الجانبين.
بدوره أكد رئيس المجلس الأعلى للشباب د. سامي المجالي، أن المجلس الذي يشرف على إجراء انتخابات 350 ناديا، يدرك أهمية ورسالة الدولة الأردنية بإجراء الانتخابات على اختلاف أنواعها، في أجواء من الشفافية والنزاهة، وهو ما كفله الدستور الأردني، وانصياعا للأنظمة التي يعمل المجلس وفقها، وتحديدا نظام تسجيل وترخيص الأندية والهيئات الشبابية، والذي يكفل إجراء الانتخابات بشفافية وعدالة ويضمن تكافؤ الفرص، وهو ما تهدف إليه الدورة لإجراء الانتخابات وفق الأنظمة والتعليمات، بكل مراحلها الزمنية والإدارية، خاصة وأن هناك أندية يتجاوز عدد هيئاتها العامة ستة آلاف عضو، مقدرا دور ومهام الهيئة المستقلة للانتخاب، في إدارة العملية الانتخابية النيابية والبلدية، مشيرا أن إعداد هذه الكوكبة من العاملين في المجلس، يعد رصيدا وطنيا من السواعد الأردنية القادرة على إدارة العمليات الانتخابية، حيث ينخرط في الدورة الحالية 340 موظفا، في حين تم تأهيل 220 موظفا خلال العام الماضي.

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018