جودة: الأردن يرفض تقليص موازنة "الأونروا"

عمان - أكد نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة، على ان الوزارة وبتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني، تتابع عبر مختلف القنوات، اوضاع السجناء والمعتقلين والموقوفين الأردنيين في إسرائيل ودول اخرى، وتضع هذه القضية في قمة اولوياتها.
واشار، خلال لقائه كتلة تمكين النيابية برئاسة النائب هيثم ابو خديجة في مجلس النواب أمس، إلى أن الوزارة استحدثت قسما خاصا يعنى بمتابعة شؤون السجناء الأردنيين في السجون الإسرائيلية والخارج، وهناك تواصل مستمر مع اهاليهم، وتحرص الوزارة على طمأنتهم ووضعهم بصورة الجهود والتطورات اولا بأول، مبينا أن الوزارة هي من نظمت زيارات أهالي السجناء لأبنائهم.
وشرح جودة بهذا الخصوص؛ الاتفاقيات الموقعة بخصوص تبادل السجناء والمحكومين مع كل من تركيا والسعودية.
وتم خلال اللقاء؛ مناقشة اوضاع المالية وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الاونروا) الصعبة، وعرض جودة بهذا الصدد جهود الأردن على كافة الصعد ومع الدول المانحة، لضمان ايفاء الدول المانحة بالتزاماتها ودعم الوكالة، لتمكينها من الاستمرار باداء دورها الحيوي في خدمة هذه الشريحة الكبيرة من ابناء الشعب الفلسطيني، مؤكدا قلق الأردن من استمرار عجز الموازنة العادية للوكالة.
وقال جودة إن "الأردن الذي يرفض قطعيا، أي تقليص في مخصصات الوكالة المالية، يعتبر من أهم مناطق عمليات الاونروا، إذ أننا نستضيف أكثر من 42 % من مجموع اللاجئين في مناطق عمليات الوكالة الخمس". -  (بترا)

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018