الملكة رانيا تطلع على برنامج تدريب المعلمين المستجدين بمدرسة بصويلح

عمان- اطلعت جلالة الملكة رانيا العبدالله اليوم الثلاثاء، في مدرسة الخنساء الثانوية للبنات في صويلح، على برنامج تدريب المعلمين المستجدين الذي تنفذه أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم، للوصول الى المعلمين حديثي التعيين، حيث ستعمل الاكاديمية لاحقا على برنامج إعداد المعلمين وتأهيلهم قبل مزاولتهم المهنة.

وبحضور مديرة المدرسة منى خصاونة، تبادلت جلالتها الحديث مع معلمين ومعلمات مستفيدين من البرنامج التدريبي كيف اثر التدريب على مهارات التدريس لديهم.

وخلال الجلسة التي أدارها أحد مدربي الأكاديمية الدكتور احمد قبلان، جرت مناقشة عدد من المواضيع منها: هل اختيار المعلم للمهنة هو قرار شخصي أم لأنه الخيار الوحيد المتاح له؟ وما التحديات التي يواجهها المعلمون الجدد وكيف ساعدهم البرنامج على التعامل معها، والدور الذي تؤديه مجتمعات التعلم المهنية في تقوية التعليم؟.

وفي مكتبة المدرسة، اطلعت جلالتها على ورشة عمل حول أساليب التدريس قدمتها من الأكاديمية جمانة جبر والمشرف المدرب في وزارة التربية والتعليم عبير أبو ريان.

ويهدف البرنامج إلى تدريب المعلمين والمعلمات حديثي التعيين، في مدارس وزارة التربية والتعليم والذين لم يمض على تعيينهم أكثر من 3 سنوات في الوزارة، ويقدم مجموعة من المعارف والممارسات التربوية التي تلزم المعلمين والتي تم تحديدها من خلال سلسلة من جلسات التركيز، التي عقدت في بداية تنفيذ البرنامج مع معلمين ومعلمات ومدراء مدارس وخبراء في مركز التدريب التربوي في وزارة التربية والتعليم وخبراء من كليات العلوم التربوية في الجامعات الاردنية.

ويتناول التدريب محاور الادارة الصفية، واستراتيجيات التدريس التفاعلية، والتدريس المتميز، وتصميم الدروس المحوسبة، والتقييم المعتمد على الأداء، وبناء الاختبارات المدرسية، والثقافة النفس اجتماعية والتواصل الداعم، والتخطيط للتدريس وتنفيذه.

وقال المدير التنفيذي للأكاديمية هيف بنيان، ان هذا البرنامج يستهدف 4360 معلما ومعلمة خلال خمس سنوات ويتألف من مكونين عام ومتخصص، بحيث يعنى المكّون العام بتدريب المعلمين على استراتيجيات التدريس العامة وبواقع 10 أيام تدريبية، بينما يعنى المكّون الخاص بتدريب المعلمين على استراتيجيات التدريس الخاصة بالمبحث لتخصصات (العلوم، الرياضيات، الاجتماعيات، اللغتين العربية والإنجليزية) وبواقع 5 أيام تدريبية، وتتم متابعة المشاركين في مدارسهم على مدار عام دراسي.

واضاف ان البرنامج درب لغاية اليوم 815 معلما ومعلمة منهم 56 مشرفا ومشرفة ويأتي ضمن مشروع "رفع مستوى التنمية المهنية للمعلمين" الذي تنفذه الاكاديمية بتمويل من وزارة الشؤون الدولية الكندية والذي انطلق العام الماضي ويستمر حتى عام 2019.

واشار الى ان الاكاديمية تعمل الان على برنامج يستغرق 9 أشهر لتهيئة المعلمين قبل مزاولتهم المهنة.

وفي قاعة المعلمات، التقت جلالتها معلمات المدرسة التي تأسست عام 1991، ويدرس فيها 710 طالبات وتعمل بها 48 معلمة وادارية.-(بترا)

Powered by: joos.co
© جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الغد 2018