تخفيض الوظائف من 1457 إلى ألف والمصادقة على اتفاقية تعاون مع "الأراضي والمساحة"

الأمانة تخفض موازنتها 71 مليون دينار جراء تقليص المنحة الخليجية

تم نشره في الأربعاء 20 تموز / يوليو 2016. 05:35 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 20 تموز / يوليو 2016. 10:35 مـساءً
  • مبنى أمانة عمان - (أرشيفية)

مؤيد أبو صبيح

عمان – خفضت أمانة عمان الكبرى موازنتها للعام الحالي بمقدار 71 مليون دينار، لتصبح 426 مليونا بدلا من 497.
وفيما أكد أمين عمان عقل بلتاجي  في جلسة مجلس الأمانة التي انعقدت الاربعاء، أن التخفيض لن يمس الخدمات الأساسية بالنسبة للمشاريع الخدمية والبيئية، مشيرا إلى ضبط النفقات وإعادة ترتيب بنود الموازنة، فيما أرجع سبب ذلك إلى "تخفيض حصة الأمانة من المنحة الخليجية وقيمة عوائد المحروقات، فضلا عن الديون المستحقة للأمانة على الحكومة، لعدم تخصيص مبالغ مالية لها ضمن موازنة الحكومة للعام الحالي.
وبحسب بلتاجي، سيتم تعديل عدد الوظائف المحدثة في جدول تشكيلات الوظائف ليصبح ألف وظيفة بدلا من 1457، وذلك على غرار ما تمت الموافقة عليه في العامين 2014 و2015.
وفي السياق، صادق مجلس الأمانة على توقيع اتفاقية بين مجلس الأمانة ودائرة الأراضي والمساحة لتبادل المعلومات الجغرافية والتسجيلية لغايات استخدامها في الأعمال المختلفة. 
وألزمت الاتفاقية دائرة الأراضي والمساحة، ومن خلال الربط الإلكتروني، بتزويد الأمانة بسندات التسجيل الصادرة، واستخراج مخططات مباشرة (ON LINE)، من خلال الموظفين الذين تم انتدابهم من الأمانة في مناطقها. 
وبين مدير عام دائرة الأراضي والمساحة معين الصايغ، أن الاتفاقية ستمكن المراجعين لمناطق الأمانة من استصدار مخططات الأراضي وسندات التسجيل من نفس مبنى المنطقة، وبالتكلفة نفسها، ما يسهم في اختصار الوقت وسرعة الإجراءات.
ووافق المجلس على إحالة عطاء توريد خلطة إسفلتية ساخنة في مواقع متفرقة في مناطق الأمانة، باستخدام حصمة البازلت وناعمة الحجر الجيري، بقيمة إجمالية قدرها 3 ملايين و677 ألف دينار.
كما وافق على تشكيل لجنة فنية للسير بإجراءات دراسة العرض الوحيد المقدم من مجموعة الأوسط العالمية للاستثمار، بخصوص عطاء تصميم وبناء وتشغيل وإعادة ملكية لإنشاء مسلخ عمان الجديد، وفي حال كان العرض الفني مناسبا، يتم استكمال فتح العرض المالي، وذلك لنقل مسلخ عمان الحالي في منطقة ماركا، ومعالجة الآثار السلبية البيئية على المنطقة، واستيعاب توسع ونمو المدينة المستقبلي.
وصادق المجلس في بند "ما يستجد من أعمال" على تجديد الاتفاقية بين الأمانة ووزارة المالية، لتحصيل المطالبات المالية المترتبة للأمانة على المكلفين من أفراد وشركات ومؤسسات.
وصادق أيضا على دعم ورعاية مهرجان الفحيص الخامس والعشرين، خاصة أن شخصية هذا العام هو الشريف الحسين بن علي، مطلق رصاصة الثورة العربية الكبرى، والمساهمة بدعم نقابة تجار ومصدري الخضار والفواكه، لبناء مقر لها يتضمن مدرجا وقاعات لخدمة المتعاملين بالقطاع الزراعي. 
واستمع إلى مطالبات الأعضاء بزيادة عدد ورش تركيب وصيانة وحدات الإنارة، وإجراء تحسينات مرورية وأعمال التعبيد وزيادة أعداد حراس الحدائق.
كما وافق على قبول استقالة رئيس اللجنة المحلية لمنطقة مرج الحمام محمد حمود المناصير، لرغبته بخوض الانتخابات النيابية. 

التعليق