استقبال حافل لبطل العالم بالكيك بوكسينغ المحسيري

تم نشره في الاثنين 25 تموز / يوليو 2016. 11:00 مـساءً
  • بطل العالم للكيك بوكسينغ اللاعب الأردني عامر المحسيري يرفع العلم الأردني في استقبال أمس - (من المصدر)

عمان - الغد - حظي بطل العالم للكيك بوكسينغ اللاعب الأردني عامر المحسيري، باستقبال حافل لدى وصوله أمس إلى مطار الملكة علياء قادما من نيويورك.
وتجمع المئات من عشاق رياضة الكيك بوكسينغ أمام صالة القادمين ليحظى بطل العالم بزفة الابطال، معبرين عن فرحتهم بهذا الانجاز الكبير.
وقال عامر المحسيري: "انا فخور بعودتي للوطن الغالي واهدي هذا الانجاز لجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين راعي الرياضة والرياضيين، ولكل ابناء الوطن الذين حرصوا على الحضور".
واضاف: "خلال الايام المقبلة سأقوم بزيارة معسكرات الحسين للعمل والبناء والتقي شباب الوطن، واقدم لهم شرحا كاملا عن تجربتي ووصولي للقب بطولة العالم، وكذلك سوف اقوم بزيارة بعض مؤسسات العمل الاجتماعي".
واصبح المحسيري بطلا للعالم في وزن متوسط الثقيل عقب الانتصار الكبير الذي حققه على اللاعب البريطاني دانيال هيوز حامل لقب بطولة بريطانيا وأوروبا، والذي جرى في الرابع عشر من شهر أيار (مايو) الماضي في مدينة لاكبورت وهي معروفة بعشقها للرياضة في نيويورك.
وتمكن العملاق الأردني المحسيري من حسم المواجهة الكبيرة لصالحه في بداية الجولة الثانية من اللقاء الجماهيري والذي نقل مباشرة عبر محطات متلفزة حيث اسقط المحسيري منافسه في الجولة الأولى ولكن الحكم انقذ اللاعب البريطاني عن العد الثامن ليتواصل اللقاء ويظهر تفوقا كبيرا لبطل العالم الذي بسط سيطرته على الزمن المتبقي ليقول كلمته بعد بداية الجولة الثانية بوقت قصير حين اصاب منافسه ببراعة واسقطه ارضا لتعيش قاعة اللقاء فرحة كبرى بالفوز كون عامر هو أول بطل عربي وأول مسلم يجلس على سدة الزعامة لهذا الوزن.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الجنود المجهوليين (رامي)

    الثلاثاء 26 تموز / يوليو 2016.
    يا ريت من الصحافة الرياضية والمسؤوليين عنها تصليط الضوء بشكل اكبر على اصحاب الانجازات الحقيقية امثال المحسيري وغيره وان لايكون التركيز فقط على كرة القدم التي لم تقدم انجاز قاري او عالمي حتى الان فهولاء ابناء الوطن ايضا ويستحقوا منك كل الدعم لانهم رفعوا العلم ..كما فعل من قبل نشامى السلة في تاهلهم لكاس العام في تركيا وكانو الرقم الاصعب هناللك ولكن للاسف لم يلقو اي دعم منك بل على العكس غالبية الشعب الاردني لم يعرف عن هذا الانجاز المشرف والغير مسبوق هذا دليل على عدم وجود اعلامي وصحافي باصحاب الانجاز الحقيقي.والرياضة ليست كرة قدم فقط .