نيمار يدافع عن نمط حياته الاحتفالي

تم نشره في الأربعاء 27 تموز / يوليو 2016. 11:00 مـساءً


ريو دي جانيرو- لن يقدم البرازيلي نيمار مهاجم برشلونة الاسباني اعتذاره عن نمط حياته الاحتفالي مشيرا إلى أنه سيحتفظ بعاداته الصاخبة.
وقال نيمار في مؤتمر صحفي أول من أمس من مقر استعداد منتخب البرازيل لمسابقة كرة القدم في العاب ريو دي جانيرو الأولمبية الصيفية: "انا بعمر الرابعة والعشرين.. لدي أخطائي ولست كاملا. احب الخروج من المنزل والاستمتاع مع أصدقائي. لما لا أخرج واحتفل؟ لا أرى سببا لعدم القيام بذلك".
وأضاف نيمار من تيرسيبوليس في ريو دي جانيرو المنزعج من الانتقادات: "حقا لا أرى أي مشكلة. هذه حياتي الخاصة. على ارض الملعب، اقدم كل ما أملك".
وسأل صحفي نيمار عن مدى التزامه بالمنتخب، بعد سلسلة من الايقافات ومشاهدته في ناد ليلي بعد التعادل مع الأوروغواي 2-2 في تصفيات مونديال 2018 عندما نال بطاقة صفراء. توجه نيمار مباشرة الى الصحافي: "لو كنت أنت بعمر الرابعة والعشرين، الم تكن لتفعل الشيء نفسه؟ أنا أسألك".
وفاجأ مدرب البرازيل تيتي البعض الأسبوع الماضي عندما قال: "أريد ان اكون معتمدا على نيمار".
في اليوم التالي، حذر تيتي، الذي سيستلم تدريب المنتخب الأول بعد الأولمبياد، من وضع ضغط كبير على نيمار، معتبرا انه من "غير الانساني تحميل المسؤولية لشخص واحد". ولم تحرز البرازيل، بطلة العالم خمس مرات ذهبية الاولمبياد اي مرة في تاريخها. وتلعب البرازيل مباراة ودية مع اليابان السبت في غويانيا. وتخوض منافسات المجموعة الأولى ضد جنوب افريقيا، الدنمارك والعراق. - (أ ف ب)

التعليق