"بليد جلايدر" تجسد مفهوم "التنقل الذكي" في "ريو 2016"

تم نشره في السبت 6 آب / أغسطس 2016. 11:00 مـساءً

عمان- كشفت شركة "نيسان موتور" النقاب عن النموذج التشغيلي الأولي لسيارتها الجديدة "بليد جلايدر" التي ترتكز على رؤية "نيسان" الاستشرافية في ابتكار سيارة رياضية عالية الأداء ولا تصدر أي انبعاثات كربونية.وتم تطوير السيارة استناداً إلى مفاهيم السيارات التي عُرضت لأول مرة أمام الجمهور في "معرض طوكيو للسيارات 2013"؛ وقد وصلت هذه السيارة إلى البرازيل لتكون رمزاً يجسد روعة التقنيات المستقبلية التي تجمع إمكانات "التنقل الذكي" مع مزايا القيادة الرياضية دون التأثير على البيئة.
وبهذه المناسبة، قال كارلوس غصن، الرئيس التنفيذي لشركة "نيسان": "تجسدهذه النماذج الأولية لسيارة "بليد جلايدر" سعي "نيسان" إلى تطوير فلسفتها الخاصة بمفهوم "التنقل الذكي" الذي يجمع بين متعة القيادة والمسؤولية البيئية في آن معاً؛ حيث تؤمن الشركة بضرورة أن يتطلع هواة السيارات إلى مستقبل خال من الانبعاثات الكربونية، وهو ما تؤمنه لهم سيارة ’بليد جلايدر‘ الكهربائية التي ستلبي جميع متطلباتهم".
ويأتي إطلاق النموذجين الأوليين من "بليد جلايدر" ضمن إطار التزام "نيسان" المتواصل بتطوير مركبات عديمة الانبعاثات ومزودة بتكنولوجيا ريادية في عالم السيارات بما في ذلك أنظمة القيادة الآلية والاتصال. وبالإضافة لطرح سيارة "ليف" التي يتم إنتاجها على نطاق واسع وتتميز بأنها عديمة الانبعاثات الكربونية 100 %، تتصدر "نيسان" مجال أنظمة التنقل الذكي التي ستزود بها عددا من طرازات سياراتها خلال السنوات القليلة المقبلة.

التعليق