تركيا تتخذ خطوات "جدية" لتطبيع العلاقات مع سورية ومصر

تم نشره في الجمعة 2 أيلول / سبتمبر 2016. 05:26 مـساءً
  • رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم -(أرشيفية)

اسطنبول- أعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم الجمعة ان تركيا تريد تطبيع العلاقات مع سورية بعد المصالحة مع روسيا واسرائيل، ما يؤكد تحولا في السياسة بعد سنوات من دعم المقاتلين المعارضين للرئيس السوري بشار الاسد.

وقال يلدريم في كلمة نقلها التلفزيون "لقد قمنا بتطبيع علاقاتنا مع روسيا وإسرائيل"، مضيفا "الآن، إن شاء الله، اتخذت تركيا مبادرة جدية لتطبيع العلاقات مع مصر وسورية".

وشهد العلاقات التركية المصرية تدهورا حادا بعدما اطاح الجيش المصري الرئيس محمد مرسي في العام 2013، وهو حليف مقرب من الرئيس التركي رجب طيب اردوغان.

وعلى الصعيد السوري، أصرت تركيا باستمرار على أن رحيل الأسد هو مفتاح الحل في البلاد التي تشهد حربا منذ خمس سنوات، ودعمت فصائل مقاتلة سعيا لإطاحته.

لكن الشهر الماضي ألمح يلدريم إلى تحول في السياسة التركية، قائلا ان الاسد "أحد اللاعبين" في سورية ويمكن أن يبقى خلال الفترة الانتقالية.

وكانت تركيا بدأت في 24 آب/اغسطس عملية عسكرية في شمال سورية اطلقت عليها اسم "درع الفرات" تستهدف في آن معا ضرب تنظيم داعش والمقاتلين الاكراد. (أ ف ب)

 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »سياسة (نبيل)

    الجمعة 2 أيلول / سبتمبر 2016.
    شو راي اخوان الاردن بالموضوع