مادبا: مرشحون يدعون للتصويت لهم بشكل فردي

تم نشره في الأربعاء 7 أيلول / سبتمبر 2016. 11:00 مـساءً

أحمد الشوابكة

مادبا – انتقد متابعون للحراك الانتخابي في دائرة محافظة مادبا المرشحين الذين يدعون الناخبين للتصويت الفردي في لقاءاتهم الخاصة، وهو ما اعتبروه عدم توافق وتناغم بين أعضاء القائمة الواحدة.
ويرى الناخب كامل الددا، أن قانون الانتخابات الجديد لم يغير من ثقافة المرشح للعمل من أجل التصويت لأعضاء القائمة، بل التصويت الفردي له، ما سيؤدي إلى بروز مشاكل بين أعضاء القائمة بعد ظهور النتائج النهائية للانتخابات.
ويبرز الناخب محمد حسن، جوانب من لقاءات احد المرشحين الخاصة والتي ركز من خلالها على انتخابه بشكل فردي، وعدم التصويت لباقي القائمة، مشيرا إلى أن المرشح يقوم بالتعريف عن نفسه ومؤهلاته العلمية ومواقعه الوظيفية التي تقلدها خلال الفترة الماضية، وبعدها يدور حوار بينه وبين الناخبين، حول الخدمات التي سيقدمها في حال وصوله إلى قبة البرلمان وقدرته على خدمة أبناء دائرته الانتخابية.
ويجد الناخب عيسى الصفدي أن الهم الخدمي وإيصال البنى التحتية للمناطق ما يزال في اولوية طروحات المرشحين في اللقاءات مع الناخبين، منوهاً إلى غياب طرح القضايا السياسية التي هي الجزء المهم لدور النائب في مجلس النواب وخصوصاً بعد أن اختصر عمل النائب إلى رقابي وتشريعي.
ولم يخف الناخب فيصل المعايعة، سعي بعض المرشحين بأن يكون التصويت لصالحه فقط ، بعيداً عن التصويت لكامل أعضاء القائمة، حتى تكون فرصته اكبر في حصد اعلى الاصوات.
وتجزم الناخبة أم خالد بأن قانون الانتخابات الحالي اشترط الترشيح بشكل جماعي في القائمة، لكن الدعاية واللقاءات تكون بشكل فردي للمرشحين في نفس القائمة، مؤكدة أن غالبية المواطنين لغاية الآن ليس لديهم دراية في آلية التصويت، وأنه في حال تم التأشير لأكثر من قائمة يتم إلغاء الورقة الانتخابية.
وأكد الناخب باسل سالم ان دعوة المرشح للتصويت بشكل فردي مخالف لأصل القانون الذي يدعو للتحالف، الا ان معرفة المرشحين بالقانون وطريق احتساب النسبة والتناسب يحتم عليهم الدعوة لانتخابهم في شكل فردي، وخصوصا وأن القائمة لن ينجح منها إلا واحد، وهو الذي يحصل على اعلى الاصوات.
وانتقد الناخب محمد سلامة المرشحين لعدم تواجدهم في مقراتهم الانتخابية الرئيسية يشكل مستمر، مطالبين أعضاء القوائم التنسيق بينهم لتواجد في المقرات بالتناوب، معتبرا تشكيل القوائم من خمسة مرشحين فرصة حقيقية للتواصل الاجتماعي بين المؤيدين والمؤازرين، والعمل كفريق واحد من المساهمة في دخول أعضاء القوائم في أجواء المنافسة الانتخابية.
ويشار إلى أن 10 قوائم سجلت رسمياً في مادبا، تضم 48 مرشحاً، ومنها 8 قوائم سجلت خمسة مرشحين بحسب المقاعد الخمسة المخصصة لدائرة محافظة مادبا وهي (ثلاثة للمسلمين والمقعد المسيحي ومقعد الكوتا النسائية)، وهناك قائمتان سجلت أربعة مرشحين.

التعليق