الملقي: لا يوجد شيء نخفيه عن المواطنين

تم نشره في الخميس 29 أيلول / سبتمبر 2016. 12:00 صباحاً
  • جانب من الاجتماع الأول لمجلس الوزراء بتشكيلته الجديدة أمس-(بترا)

عمان- عقد مجلس الوزراء جلسته الأولى برئاسة رئيس الوزراء هاني الملقي بعد ظهر أمس، بعد أن أدت الحكومة اليمين الدستورية أمام جلالة الملك عبدالله الثاني.
وبارك رئيس الوزراء لأعضاء الفريق الوزاري بالثقة الملكية السامية، مؤكدا "أن الحكومة أمامها خطط كبيرة في المرحلة القادمة وستسعى للأفضل دائما لأن جلالة الملك والوطن والمواطن يستحق منا الأفضل".
وقال هناك برامج بدأت الحكومة السابقة بها، ويجب أن تكتمل مع الأخذ بالاعتبار ضرورة مراجعة البرامج التي لم يتم إحراز تقدم فيها ووضع الخطط الكفيلة لتنفيذها.
وأضاف أن الحكومة ستتقدم لمجلس النواب مع افتتاح الدورة العادية الأولى لمجلس الأمة بداية شهر تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل للحصول على ثقته "وعلينا أن نكون جاهزين ببرامجنا ومشاريعنا". وأكد الملقي أهمية التشاركية في العمل مع مجلس الأمة لأن أهدافنا واحدة، وهي خدمة الوطن والمواطن، "ويجب أن يكون لدينا الخطط المقنعة التي تؤدي للوصول إلى الأهداف بأسهل الطرق التي من شأنها خدمة المواطنين والتيسير عليهم".
وقال نحن نعمل خدما للمواطن، وعلينا أن نخدمه ونحقق آماله، وان نصارحه ويجب ان تكون خططنا واقعية وقابلة للتنفيذ".
وأكد رئيس الوزراء، انه لا يوجد شيء نخفيه؛ فنضع خططنا وبرامجنا ونأخذ قراراتنا ونفسر هذه القرارات ولا نخفي شيئا عن المواطنين.
كما أكد أننا فريق واحد وسنعمل بروح الفريق متكاتفين متضامنين وسنعمل على اتخاذ القرارات في اطار مجلس الوزراء من خلال نقاش السياسات الهادفة داخل المجلس، لافتا الى انه عندما يتم الاتفاق على شيء اصبحنا جميعا ملتزمين بالتنفيذ بعد وضع المبررات والأسباب الواضحة للقرارات.
ولفت الملقي الى أن كتاب التكليف الملكي السامي حدد مرتكزات واضحة سيتم البناء عليها وتنفيذها.
واشار الى الوضع الاقتصادي اللصيق بالمواطن واحتياجاته، قائلا ان الفريق الاقتصادي برئاسة نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية وعضوية وزراء التخطيط والتعاون الدولي والمالية والصناعة والتجارة والطاقة والنقل والعمل والسياحة والآثار ووزير الدولة للشؤون الاقتصادية سيكون بمثابة مجلس مصغر للشؤون الاقتصادية يبحث في الاجراءات والخطط ويتابع النشاطات ويتعامل مع قضايا ويستشرفها.
واكد رئيس الوزراء ان المهمة الاولى امام الفريق الاقتصادي ستكون الشكل العام للموازنة العامة لعام 2017، بحيث تكون محققة لاهداف النمو الاقتصادي الذي نسعى له، طالبا من الفريق عقد اجتماعه الاول اليوم الخميس.
وقرر مجلس الوزراء تشكيل لجان المجلس الوزارية، وهم: التنمية الاقتصادية برئاسة نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية ووزير دولة لشؤون الاستثمار، وعضوية وزراء التخطيط والتعاون الدولي، والعمل، والنقل، والطاقة والثروة المعدنية، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ووزير تطوير القطاع العام، والمالية، والزراعة، والسياحة والآثار، ووزير الدولة للشؤون الاقتصادية، ووزير الصناعة والتجارة والتموين، ووزير الدولة للشؤون الخارجية، ووزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء، اضافة الى محافظ البنك المركزي، ورئيس سلطة العقبة، ورئيس هيئة الاستثمار.
كما قرر المجلس تشكيل لجنة الخدمات برئاسة نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات ووزير التربية والتعليم، وعضوية وزراء المياه والري والصحة والاشغال العامة والاسكان والبيئة والشؤون البلدية والتنمية الاجتماعية ووزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء.
وتشكيل اللجنة القانونية برئاسة نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين، وعضوية وزراء الشؤون السياسية والبرلمانية والعدل والشباب والدولة لشؤون رئاسة الوزراء والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزير تطوير القطاع العام والاوقاف اضافة الى رئيس ديوان التشريع والرأي.
ووجه رئيس الوزراء ان يحضر وزيرا الشؤون السياسية والبرلمانية، والدولة لشؤون الاعلام كل اجتماعات اللجان بحسب المواضيع  المطروحة. -(بترا)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »عندي سؤال (سميح الراوي)

    الخميس 29 أيلول / سبتمبر 2016.
    بما أنه معالي الدكتور لا يخفي شيء عن المواطن... ممكن يشرح لي سر بقاء ناصر جودة في منصبه عبر الحكومات المتعاقبة؟