أميركا تبحث خيارات ‘‘غير دبلوماسية‘‘ في سورية رغم التحذيرات الروسية

تم نشره في الخميس 6 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 09:29 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 6 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 09:32 مـساءً
  • المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية جون كيربي

واشنطن- أعلنت وزارة الخارجية الأميركية إن واشنطن تواصل مناقشاتها الداخلية حول الخيارات غير الدبلوماسية للتعامل مع الحرب في سورية، رغم التحذير الروسي الخميس، من عواقب توجيه ضربات إلى مواقع الجيش السوري.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية جون كيربي: "رأيت التصريحات التي صدرت عن موسكو. على الرغم من هذه التصريحات.. تلك المناقشات مستمرة داخل الحكومة الأميركية".

وتأتي تصريحات كيربي بعد بيان من وزارة الدفاع الروسية قال إن على الولايات المتحدة التفكير بحذر في العواقب التي يمكن أن تنتج عن توجيه ضربات لمواقع الجيش السوري لأن ذلك سيهدد الجنود الروس أيضاً.(رويترز)

 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »كفي لعبا بالنار (ابو رامي)

    الخميس 6 تشرين الأول / أكتوبر 2016.
    هل ترغب امريكا باشعال حرب عالميه ثالثه لاجل خاطر عيون النصره وجند الشام وجيش الاسلام , كفى لعبا بالنار والمقامره بمصير العالم والافضل ان تمنعوا اليهود من اقامة المستوطنات في فلسطين وابتلاع المزيد من الاراضي ان كنتم تريدون العدل