العقبة: وصول باخرة على متنها 4 آلاف سائح أوروبي

تم نشره في الثلاثاء 11 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 11:00 مـساءً
  • باخرة سياحية ترسو في ميناء العقبة-(من المصدر)

أحمد الرواشدة

العقبة- رست على أرصفة موانئ العقبة الباخرة السياحية (برنسيسه) والتي تحمل على متنها 4000 راكب ما بين سائح وطاقم للباخرة من جنسيات أوروبية، لزيارة أضلاع المثلث الذهبي العقبة - وادي رم - البتراء.
والباخرة السياحية برنسيسة هي الثالثة التي تحط على أرصفة الموانئ خلال الموسم السياحي الثاني والذي بدأ منتصف شهر أيلول (سبتمبر) الماضي، ويستمر حتى منتصف شهر شباط (فبراير) من العام الذي يليه، في حين يبدأ الموسم السياحي الأول من بداية شهر آذار (مارس) إلى منتصف شهر حزيران (يونيو).
وحسب مفوض الاستثمار والسياحة في سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة شرحبيل ماضي فإن العدد المتوقع وصوله من السياح خلال الموسم قد يصل إلى 30 الف سائح أوروبي من جنسيات مختلفة، مثلما من المتوقع أن ترسو أكثر من 15 باخرة سياحية على أرصفة الموانئ لزيارة العقبة والذهاب إلى البتراء ثاني عجائب الدنيا السبع ووادي رم بتضاريسه الخلابة.
وقال ماضي إن العقبة ستشهد تباعاً وصول البواخر للموسم الحالي، في حين ينتظر قدوم بواخر أخرى عملاقة وتحمل على متنها اكثر من 4000 سائح من جنسيات مختلفة، مشيرا إلى أن السياح على متن هذه البواخر سيزورون مدينة البتراء ووادي رم.
وكشف ماضي عن خطط السلطة الترويجية لمدينة العقبة وتسويقها كنقطة جذب للبواخر السياحية، عن طريق ترويج مشترك مع شركات عالمية متخصصة بالسياحات البحرية.
يذكر أن البواخر السياحية هي سفن ضخمة تستخدم في رحلات سياحية، وعادة تتألف من عدد من الطوابق والغرف صغيرة المساحة والغرض الأساسي لها هو السياحة وليس النقل والسفن السياحية تعمل في الغالب على الذهاب والعودة للميناء ذاته الذي انطلقت منه وأغلب البواخر السياحية تكون فاخرة وغالية الثمن.

التعليق