النواب يستكمل انتخاب أعضاء لجانه الدائمة

تم نشره في الاثنين 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 07:50 مـساءً
  • مجلس النواب- (بترا)

عمان- استكمل مجلس النواب في جلسته المسائية اليوم الاثنين برئاسة رئيس المجلس المهندس عاطف الطراونة انتخاب اعضاء لجانه الدائمة.

ودعا رئيس المجلس اعضاء اللجان الى الاجتماع غدا الثلاثاء لتنتخب كل لجنة من بين أعضائها رئيساً ونائباً للرئيس ومقرراً .

وانتخب المجلس اعضاء لجنة الصحة والبيئة من النواب: عبد المحسيري، ابراهيم بني هاني، ابراهيم البدور، عيسى الخشاشنة، محمد العياصرة، محمد العتايقة، مرزوق الدعجة، ابراهيم القرعان، وائل رزوق، شاها العمارين، واحمد الفريحات.

وضمت لجنة العمل والتنمية الاجتماعية والسكان : نواف النعيمات ، خالد الفناطسة ، انصاف الخوالدة ، شعيب الشديفات ، عبدالله القرامسة ، ابراهيم ابو العز ، خالد رمضان ، هيا المفلح ، حمود الزواهرة ، فضيل النهار ، وانتصار حجازي .

وتشكلت لجنة السياحة والآثار من: محمد الفلاحات، عبد الرحمن العوايشة ، قصي الدميسي، عبد القادر الازايدة، وصفي حداد، حمود الزواهرة، مجحم الصقور، اندريه حواري، ابراهيم ابو العز، منتهى البعول، ونبيل غيشان.

وتكونت لجنة التربية والتعليم من الأعضاء: سليمان الزبن، مصلح الطراونة، صفاء المومني، صداح الحباشنة، انصاف الخوالدة، ابراهيم بني هاني، عبدالله الزريقات، علياء ابو هليل، محمد الرياطي، ابتسام النوافلة، وبركات النمر.

وتشكلت اللجنة الادارية من: مرام الحيصة ، مرزوق الدعجة ، راشد الشوحة ، علي الحجاحجة ، علياء ابو هليل ، نواف المعلا ، محمود الفراهيد ، محمد الرياطي ، ابتسام النوافلة ، صداح الحباشنة وتامر بينو.

وضمت لجنة النظام والسلوك: محمود النعيمات ، تامر بينو ، علي الخلايلة ، خالد الحياري ، مازن القاضي ، حياة المسيمي .

كما وافق المجلس على انضمام كل من النائب هدى العتوم، وهيا المفلح الى لجنة المرأة وشؤون الاسرة، ومنصور مراد الى لجنة الحريات ، ورمضان الحنيطي الى الشباب والرياضة ، وعبدالله القرامسة و محاسن الشرعة الى الريف والبادية ، ومحمد الفلاحات الى لجنة السياحة والآثار بعد انسحاب النائب محمود النعيمات ، ووائل رزوق الى لجنة الخدمات العامة بعد انسحاب وفاء بني مصطفى، وعبدالرحمن العوايشة الى اللجنة المالية بعد انسحاب كمال الزغول، بالإضافة الى الموافقة على انضمام النائبين علي الخلايلة وهيثم الزيادين الى لجنة الطاقة والثروة المعدنية.(بترا) 

التعليق