اختتام فعاليات التمرين الأردني المصري المشترك "العقبة 2016"

تم نشره في الأربعاء 23 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 06:27 مـساءً
  • جانب من فعاليات التمرين الأردني المصري المشترك العقبة 2016- (أرشيفية)

عمان- اختتمت اليوم الاربعاء الفعاليات النهائية للتمرين المشترك "العقبة 2016" الذي نفذته وحدات منتخبة من القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، والقوات المسلحة المصرية.

ويهدف التمرين المشترك الذي اختتم بحضور رئيس هيئة العمليات والتدريب في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، العميد الركن مصلح المعايطة ورئيس هيئة التدريب في القوات المسلحة المصرية اللواء أركان حرب احمد وصفي، إلى تعزيز أوجه الشراكة والتعاون العسكري ودعم جهود الأمن والاستقرار في المنطقة.

وتضمن التدريب تنفيذ العديد من الأنشطة القتالية لمكافحة المجموعات الإرهابية المنظمة وتحرير الرهائن والمحتجزين واقتحام السفن المشتبه بها والإغارة على الأهداف الساحلية المعادية، والتي عكست المستوي المتميز لكل العناصر المشاركة وقدرتها علي العمل الجماعي، وصولاً لأعلى معدلات الكفاءة والاستعداد لتنفيذ أي مهام مشتركة تحت مختلف الظروف.

وقدم مدير التدريب المشترك إيجازاً عن أهداف التمرين، كما تم عرض فيلم لأهم الأنشطة والفعاليات التي نفذتها القوات المشاركة من الجانبين منذ بدء التمرين، ثم شاهد الحضور تطبيقاً لفعاليات التمرين النهائية التي تحاكي التحديات التي تواجهها المنطقة بمشاركة الطائرات المقاتلة والطائرات الموجهة بدون طيار وطائرات الاستطلاع بالإضافة إلى عناصر الاستطلاع الأرضية.

واشتمل التمرين النهائي على تطبيقات ميدانية ورمايات بالذخيرة الحية من وحدات المدفعية، ورماية الصواريخ المضادة للدروع، وعمليات الاقتحام، والإنزال المظلي لتطويق الأهداف وتهيئة الظروف المناسبة لقوة الهجوم الرئيسية وبإسناد من الطائرات العمودية المقاتلة وطائرات الاستطلاع، حيث أظهر المشاركون في التمرين مهارة عالية في تنفيذ المهام لمختلف مراحل التمرين ودقة في إصابة الأهداف وتنسيق العمليات المشتركة.

وفي نهاية التمرين أشاد رئيس هيئة العمليات والتدريب بالمستوى المتميز لكل العناصر المشاركة من القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي والقوات المسلحة المصرية، والتي أكدت النجاح في تحقيق الأهداف المخططة للتدريب المشترك، وأعطت الثقة الكاملة في القدرات والإمكانات القتالية والفنية التي تتمتع بها تلك القوات لتنفيذ أي مهام تسند إليها دفاعاً عن ركائز الأمن القومي العربي.

وحضر التمرين عدد من كبار ضباط القوات المسلحة في البلدين الشقيقين والمراقبين العسكريين المشاركين في التمرين وعدد من الدول الشقيقة.(بترا)

التعليق