الظروف الجوية تتسبب بأعطال على شبكات الكهرباء

تم نشره في الجمعة 25 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 01:00 صباحاً
  • عامل يقوم بصيانة أحد أعمدة الكهرباء خلال منخفض سابق- (أرشيفية تصوير: محمد أبو غوش)

رهام زيدان

عمان - تسببت الرياح الشديدة المرافقة للمنخفض الجوي الذي تتعرض له المملكة منذ نحو يومين بتسجيل عدد من الأعطال على الشبكات الكهربائية، في وقت ارتفعت فيه الاحمال الكهربائية الى أعلى مستوياتها منذ بداية فصل الشتاء، وفقا لمسؤولين في شركات كهرباء في المملكة.
وسجلت شركة الكهرباء الأردنية امس ما يعادل ضعف المعدل اليومي الطبيعي للأعطال حيث بلغ عددها نحو 200 عطل، غالبيتها ناتجة عن تأثير الرياح الشديدة التي أدت إلى أعطال في الاسلاك والاعمدة الكهربائية في شبكة التوزيع التابعة للشركة، إضافة إلى تراكم الغبار التي حملتها هذه الرياح على الاسلاك والمحولات.
وبحسب مصدر مسؤول في الشركة، فقد أدت هذه الأعطال إلى انقطاعات في التيار عن عدد من المشتركين، لافتا الى أن التعامل مع هذه الأعطال تم بشكل فوري ووفقا لما تقتضيه الحاجة لإعادة التيار بأقصى سرعة.
وأضاف المصدر ذاته أن أوقات الانقطاعات لم تتجاوز الساعتين، وأن هذه الأعطال سجلت في مناطق متفرقة من مناطق امتياز الشركة، غير أنها تركزت في مناطق شرق وجنوب عمان.
من جهته، قال مدير دائرة تخطيط الإنتاج في شركة الكهرباء الوطنية المهندس أمين الزغل إن حمل النظام الكهربائي ارتفع امس بنحو 5% عن أعلى حمل تم تسجيله الأسبوع الماضي.
وبلع الحمل الاقصى حتى منتصف نهار امس نحو 2770 ميغاواط،  وهو أعلى حمل تم تسجيله منذ بداية فصل الشتاء، بحسب الزغل، مقارنة مع احمال تراوحت ما بين 2450 ميغاواط إلى 2650 ميغاواط خلال الاسبوع الذي سبق بدء تأثير الظروف الجوية الحالية على المملكة.
وأكد الزغل أن نظام نقل الطاقة الكهربائية الوطني لم يتعرض إلى أي أعطال أو مشاكل نتيجة الظروف الجوية، كما قال الزغل ان جميع الوحدات التوليدية في الملكة عاملة وان النظام الكهربائي ما يزال يوفر قرابة 1000 ميغاواط احتياطية.
وتوقعت الشركة في وقت سابق، زيادة الحمل الأقصى للنظام الكهربائي في ذروة شتاء العام الحالي إلى 3300 ميغاواط، مقارنة مع أعلى حمل سجل خلال فصل الشتاء الماضي سجل 3160 ميغاواط في ذلك الوقت.
يشار إلى أن هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن وجهت شركات الكهرباء في المملكة إلى الاستعداد لمواجهة الظروف الجوية المتوقعة خلال فصل الشتاء بضمان أمن التزود بالطاقة وتخفيض الانقطاعات الى الحد الأدنى ومعالجة الأعطال الكهربائية بألسرعة الممكنة
وقالت الناطق الاعلامي باسم الهيئة تحرير القاق ان الهيئة وجهت المسؤولين في شركة الكهرباء الوطنية وشركات توزيع الكهرباء الثلاث اضافة إلى شركات التوليد، للحفاظ على امن التزود بالطاقة الكهربائية والاستعداد للتحديات الناجمة عن الاحوال الجوية التي قد تشهدها المملكة خلال فصل الشتاء الحالي خصوصا في المناطق التي شهدت زيادة في الأحمال في شتاء العام الماضي وتفعيل وتطوير دور غرف العمليات ومراكز الاتصال لديها لتفادي الانقطاعات والتعامل مع الطارئ منها بالسرعة الممكنة.
وقالت القاق ان الهيئة نفذت الاسبوع الماضي تدريبا وهميا لحالة طوارئ قصوى من خلال تمرين استمر ثلاثة أيام لاختبار جاهزية النظام الكهربائي واستعداد الشركات العاملة بالقطاع لموسم الشتاء، وذلك للتأكد من جاهزية الشركات العاملة في القطاع وكوادرها في التعامل مع حالات الطوارئ التي تفرضها الأحوال الجوية وفقا لخطط الطوارىء المقرة من قبل شركات الكهرباء والهيئة.
وأكدت القاق على أن كل الاجراءات المذكورة لا تعني عدم انقطاع التيار الكهربائي مطلقا، خصوصا في ظل الظروف الجوية الصعبة، إلا انها تضمن معالجة الأعطال وإعادة التيار بأقصى سرعة ممكنة.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »مسوولية المهندسين (هاني)

    الجمعة 25 تشرين الثاني / نوفمبر 2016.
    يا اخوان،،،، شكل الكيبلات بالطريقة هاي بتوصيلهن
    يعتبر اكبر فساد من المهندسين المسوولين،،،لا يوجد وعي او فكر او هندسيا بخربطة الكييبلات بحيت اي شوية هواء او مطر بتفصل الكهرباء
    يا مسوول درب مهندسينك على الطرق الصحيحة حتى منظرهم اشي بخزي.. التكمولوجيا اطورت واحنا بنركب الويرات كله فوق بعضة


    مهندس كهرباء
  • »كلام غير دقيق، فقد انقطعت اكثر من 6 ساعات... (خلدون مطالقة)

    الجمعة 25 تشرين الثاني / نوفمبر 2016.
    انا اسكن منطقة ناعور، قرب دوار الدلة من مرج الحمام وانقطعت الكهرباء صباحا حوالي الساعة التاسعة واتصلت مع شركة الكهرباء حوالي الساعة 12:00 ظهرا واخبروني انهم ما زالوا يشتغلون على اصلاح العطل. وحتى الساعة 2:00 بعد الظهر لم تعد الكهرباء واتصلت معهم مجددا ليخبروني بانهم لم يستلموا اخبارية بالعطل ووعدوا ان يصلحوه باسرع وقت. بعد عدة مكالمات عادت الكهرباء حوالي الساعة 4:30 بعد العصر.
    يعني الكهرباء انقطعت من الساعة 9:00 صباحا الى الساعة 4:30 بعد العصر. فكيف الادعاء بانها لم تتجاوز الساعتين؟

    تم انقطعت مرة أخرى حوالي الساعة 9:30 مساء الى حوالي الساعة 12:00 منتصف الليل...

    عجيب...

    خلدون مطالقة
    خلوي 0797955475