المحافظات: هدوء في أول أيام ‘‘التوجيهي‘‘ والامتحان يمر بلا مشاكل

تم نشره في الأربعاء 4 كانون الثاني / يناير 2017. 01:00 صباحاً
  • طلبة بعد أداء الامتحان وسط تواجد أمني في إحدى المدارس - (تصوير: اسامة الرفاعي)

هشال العضايلة وفيصل القطامين وأحمد التميمي

محافظات - اتسم تقديم مبحث الرياضيات في اليوم الأول لامتحانات الثانوية العامة في دورتها الشتوية (التوجيهي) أمس داخل بعض المحافظات بالهدوء، وعدم تسجيل أي خروقات أو مشاكل.
ولوحظ انتشار هادئ للشرطة في محيط قاعات الامتحان، وداخل الساحات الرئيسة للمدارس التي يوجد فيها قاعات وخارج أسوار تلك المدارس في ألوية الكرك، بعيدا عن أي تجمعات للأفراد، على غير ما كان يحدث سابقا، إذ منع اقتراب أي شخص من أسوار وشبابيك القاعات والمدارس.
مديرة التربية والتعليم في قصبة الكرك الدكتورة صباح النوايسة، أكدت أن تقديم امتحان مبحث الرياضيات، جرى على نحو ممتاز ولم تحدث أثناءه أي تجاوزات، لافتة إلى أن التجاوزات السابقة، انتهت إلى غير رجعة، بعد تيقن الطلبة وأهاليهم بأن الوزارة، مصممة على إنجاز الامتحانات وفق تعليمات صارمة، تمنع حدوث أي تجاوز أو إرباك.   وبينت النوايسة، أن الطلبة وضعوا في المدارس بمناطق الكرك والمرج والثنية فقط، والتي تضم زهاء 25 قاعة في 11 مركزا، بعيدة عن ضوضاء المشوشين على الممتحنين.
وفي الوقت الذي أبدى فيه ممتحنون رضاهم عن أسئلة امتحان الرياضيات، شكا آخرون من الفرع العلمي بمحافظة إربد، من ضيق وقت الامتحان، وتضمنه أسئلة من خارج المنهاج، بينما أبدى طلبة الأدبي والإدارة المعلوماتية ارتياحهم لمستوى الأسئلة.
وليّ أمر الطالبة سمير الردايدة، لفت إلى أن أسئلة المبحث، كانت صعبة وغير مباشرة، متسائلا حول صرامة الرقابة في القاعات، وانتقد وضع وزارة التربية والتعليم امتحان الرياضيات في اليوم الأول لبرنامج الامتحان.
وأكد ولي أمر الطالب محمد البطاينة، أن أسئلة امتحان الفرع الأدبي من المنهاج، لكنه انتقد تشديد الرقابة على القاعات، لأنه يسبب الإرباك للطلبة.
مدير تربية لواء بني عبيد الدكتور فواز التميمي، قال إن المديرية لم تتلق أي شكاوى حول الاسئلة، مؤكدا، في رده على من يقولون إنها من خارج المنهاج، أنها لم يرد أي سؤال من خارج المنهاج المقرر.
وقال التميمي إن المديرية لم تسجل أي مخالفة تذكر، فالامتحان سار على نحو طبيعي ومن دون أي مشاكل.
في عجلون، رأى طلبة من الفرع العلمي أن أسئلة الامتحان كانت معقولة، تراعي الفروق الفردية بين الطلبة، بينما رآه آخرون صعبا جدا وأسئلته من خارج المنهاج.
في هذا النطاق، أكد مدير التربية والتعليم بمحافظة عجلون المهندس عادل الرواشدة، أن قاعات الامتحان اختيرت في مدارس توفر أجواء آمنة وهادئة للطلبة، لافتاً الى تزويد القاعات بالتدفئة وتوفير الإنارة  المناسبة.
وبين أن الامتحانات سارت بهدوء ولم تسجل أي ملاحظات تمس سيرها، مشيرا إلى أن الممتحنين لهذه الدورة في المحافظة، وصل عددهم الى 4462، موزعين على 13 مدرسة و41 قاعة، مبينا أن أعداد النظاميين منهم 2331 ومنتسبي الدراسة الخاصة 2131.
مدير التربية والتعليم بمحافظة الطفيلة بهجت الحجاج، قال إن امتحانات اليوم الأول لم تشهد أي مخالفات، بفضل ترتيبات المديرية، لافتا إلى عدم ورود أي شكوى حول الامتحان.
ولفت الحجاج إلى أن التعاون مع الجهات الأمنية والرسمية كان جيدا، مشيرا إلى أن عدد مراقبي الامتحانات في المحافظة 211 ، ورؤساء القاعات 14، بإشراف 28 مندوبا عن الوزارة والمديرية و14 مندوبا عن ديوان المحاسبة.

local@alghad

التعليق