خوري: لم أسئ للجيش

تم نشره في الثلاثاء 17 كانون الثاني / يناير 2017. 11:15 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 17 كانون الثاني / يناير 2017. 11:40 مـساءً
  • النائب طارق خوري - (أرشيفية)

عمان-الغد- قال رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة إن المكتب الدائم في المجلس تلقى من الأمانة العامة توضحياً من النائب طارق خوري حول ما ورد في كلمته التي ألقاها بجلسة اليوم الثلاثاء أثناء مناقشات مشروعي قانوني الموازنة العامة والوحدات المستقلة لسنة 2017.
وبحسب ما ورد إلى أمانة النواب في توضيح خوري فقد أكد "اعتزازه وافتخاره بجيشنا وأجهزتنا الأمنية"، وأن ما ورد في كلمته "مجرد تساؤل عن دور حلفاء المملكة في حين يقوم جيشنا بجهد كبير في حماية حدودها على مختلف اتجاهاتها".
وكانت الأمانة العامة شطبت ما ورد في كلمة النائب خوري، بطلب من رئيس المجلس المهندس عاطف الطراونة، عقب تأكيد أحد النواب بعدم جوازها، مؤكدة أن موضوع الخلاف تحت القبة لم يكن بسبب ما فُسر على أنه إساءة للجيش، إنما لخلافات سياسية، ما حدى برئيس المجلس إلى رفع الجلسة لتطويق تداعيات ما جرى.

وقال الطراونة "إننا أحوج ما نكون اليوم إلى كلمة جامعة في ظل ما يحدق بالوطن من أخطار، مؤكداً أن وحدتنا الوطنية وتكاتفنا المشهود خلف جيشنا وأجهزتنا الأمنية بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين المعظم، هي الأساس في تجاوز كل المحن التي مرّ بها الوطن، واستطعنا مع تلك المعادلة تجاوز أصعب الظروف في هذا المحيط الملتهب، وسنبقى بعون الله الجند الأوفياء لوطننا وقيادتنا والمخلصين لشعبنا الأصيل".

التعليق