ارتفاع أسعار المنتجات الزراعية بسبب تراجع انتاج وادي الأردن

تم نشره في الخميس 23 شباط / فبراير 2017. 12:00 صباحاً
  • مركبات تفرغ حمولتها في سوق العارضة المركزي بالاغوار الوسطى - (ارشيفية)

حابس العدوان

الأغوار الوسطى – دفع تراجع الإنتاج الخضري في وادي الاردن باسعار بيع المنتوجات الزراعية في سوق العارضة المركزي الى الارتفاع بنسبة تجاوزت 25 % مقارنة مع الأسابيع الماضية.
هذا الارتفاع يأتي نتيجة استمرار الظروف المناخية الباردة التي تسببت بتراجع الإنتاج الخضري بشكل عام، إذ تراجعت واردات سوق العارضة بنسبة زادت على 50 % مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، بحسب مدير السوق المهندس أحمد الختالين.
ويبين الختالين الكميات الواردة الى السوق تراجعت لتصل الى ما يقارب من 350 طنا يوميا، مقارنة بما يزيد على 750 طنا الموسم الماضي، موضحا ان السبب الرئيس لتراجع الإنتاج في الوادي هو انخفاض درجات الحرارة التي ساهمت بتوقف نمو النبات وتأخر الإنتاج.
ويتوقع الختالين أن يعود الإنتاج الخضري الى وضعه الطبيعي بداية شهر اذار/ مارس المقبل مع اعتدال درجات الحرارة في وادي الأردن لتعود الى معدلاتها الطبيعية، لافتا الى ان تراجع المساحات المزروعة نتيجة تردي أوضاع القطاع خلال المواسم الماضية سيبقى على الإنتاج ضمن مستويات مقبولة ما سيحافظ على ثبات الأسعار بشكل جيد.
الى ذلك، يؤكد الختالين ان حركة التصدير الى اسرائيل عبر تجار عرب 48  لا زالت نشطة الأمر الذي ساهم في ابقاء اسعار البيع عند مستويات مرتفعة، مشيرا الى ان هذا السوق هو الوحيد المتاح حاليا أمام الانتاج الخضري في وادي الاردن.
من جانبهم، عبر مزارعون عن أملهم باستمرار ارتفاع أسعار البيع كما هي عليه الان لتعويض خسائرهم للموسم الحالي وسداد تكاليف الانتاج، موضحين ان استمرار ارتفاع الاسعار سيمكنهم من توفير السيولة اللازمة لزراعة أراضيهم للموسم المقبل.
ويبدي مزارعون تخوفهم من انهيار الاسعار خلال عودة الانتاج الى طبيعته بعد انتهاء اربعينية الشتاء خاصة في ظل محدودية الاسواق التصديرية المتاحة أمام إنتاجهم  واستمرار إغلاق الأسواق التصديرية الرئيسة في سورية والعراق.

التعليق