"الإسلامي الأردني" و "ضمان القروض" يوقعان اتفاقية لدعم مشاريع الطاقة المتجددة

تم نشره في الأربعاء 15 آذار / مارس 2017. 12:00 صباحاً
  • موسى شحادة (يمين) والدكتور محمد الجعفري خلال توقيع اتفاقية لدعم مشاريع الطاقة المتجددة -( من المصدر)

عمان-الغد- وقع البنك الإسلامي الأردني والشركة الأردنية لضمان القروض اتفاقية " كفالة مخاطر تمويلات الطاقة المتجددة " ضمن برنامج ضمان التمويلات الممنوحة للطاقة المتجددة وترشيد الطاقة البديلة ( السخانات الشمسية، انظمة توليد الطاقة الكهربائية/ الخلايا الشمسية).
وبموجب الاتفاقية يقدم البنك الإسلامي الأردني، من خلالها التمويلات للأفراد وللمنشآت الصغيرة والمتوسطة وفق مبادئ وأحكام الشريعة الإسلامية، وبكفالة الشركة الأردنية لضمان القروض للتمويلات مما سيساهم في التخفيف من عبء فاتورة الطاقة على المواطنين والشركات.
ووقع الاتفاقية عن البنك الإسلامي الأردني الرئيس التنفيذي المدير العام موسى عبد العزيز شحادة وعن الشركة الأردنية لضمان القروض المدير العام الدكتور محمد الجعفري، وبحضور الإدارة التنفيذية من الجانبين في مقر الإدارة العامة للبنك الإسلامي الأردني.
وقال شحادة إن توقيع البنك الإسلامي الأردني لهذه الاتفاقية يأتي في إطار جهود البنك واولوياته الهادفة لتحقيق استراتيجيته في الحفاظ على بيئة نظيفة من خلال مواصلة مساهمات البنك الاقتصادية والاجتماعية التي تهدف لدعم مشاريع الطاقة النظيفة، والتنمية المستدامة للاقتصاد الأردني، من خلال تقديم حلول مالية تمويلية واستشارية وفق أحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية لتمكين المواطنين من الحصول على احتياجاتهم بتوفير تمويل لمشاريع ومنتجات صديقة للبيئة ومناسبة وبكلف اقل وتعزز من السلوكيات البيئية وتحفز القطاعات المختلفة لاعتماد نهج مستدام في الحفاظ على البيئة .
من جهته، أوضح الجعفري أن اتفاقية كفالة تمويلات مشروعات الطاقة المتجددة مع البنك الإسلامي الأردني تهدف إلى تغطية مخاطر التعثر الخاصة بقروض الطاقة المتجددة والذي يتم منحها من قبل البنك لشريحة العملاء المستهدفين من الأفراد بسقف 3000 دينار وشريحة الشركات والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والكبيرة والمسجلة داخل المملكة بسقف 350 ألف دينار وبنسبة كفالة تبلغ 70 % من قيمة التمويل. ويلتزم المستهلك وأصحاب المشاريع بتسديد اصل المبلغ بموجب أقساط شهرية متساوية.
كما أشار الجعفري أن برنامج كفالة التمويلات الممنوحة للطاقة المتجددة يشكل أولوية متقدمة للشركة الأردنية لضمان القروض، لما لهذا القطاع من أهمية وطنية نتيجة تفاقم الاعباء الناجمة عن فواتير الطاقة على العميل والدولة ، فكان لا بد من التوجه لمصادر الطاقة البديلة والمتجددة.
وثمن الجعفري جهود البنك الإسلامي الأردني واستجابته لتلبية احتياجات هذا القطاع الحيوي المهم ودعم تمويله بكفالة الشركة الأردنية لضمان القروض، وأن الشركة تحرص دوما على العمل جنبا إلى جنب مع البنوك الإسلامية لتعزيز برنامج كفالة وتوسيع نطاق العمل به من خلال استحداث البرامج المتخصصة التي تمكن البنك من خدمة عملائه وتقديم التمويل الملائم لاحتياجاتهم وبما يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية.

التعليق