أردنيون في السعودية يناشدون بشأن ضرائب على العائلات

تم نشره في الخميس 16 آذار / مارس 2017. 01:13 مـساءً
  • مشهد عام من العاصمة السعودية، الرياض- (أرشيفية)

عمان- الغد- ناشد أردنيون في السعودية، الحكومة الأردنية، للتدخل الفوري بشأن قرار سعودي مرتقب تنفيذه ويقضي بفرض ضريبة على كل أسرة من المقيمين في السعودية، اعتبارا من الأول من شهر تموز (يوليو) المقبل.

والقرار لا يقتصر على الأردنيين وحسب، لكن وبحسب رسالة المناشدة التي وصلت إلى "الغد" نسخة منها، فإن المغتربين الأردنيين في السعودية يشكلون نصف الأردنيين المقيمين حول العالم، حيث يبلغ عددهم حوالي 400 ألف مواطن. 

وقالوا إن القرار المرتقب سيؤثر سلباً  من النواحي الاقتصادية والاجتماعية على الأسر الأردنية في السعودية، مناشدين رئيس الوزراء، هاني الملقي، ووزير الخارجية، أيمن الصفدي، بالتدخل الفوري لمطالبة الجانب السعودي بعدم تطبيق القرار.

ووفق ما جاء في رسالتهم، فإن هذه الضريبة ستكون متصاعدة سنوياً، بحيث ستكون في نهاية العام 2017، 100 ريال سعودي شهرياً على كل مرافق للشخص المقيم في السعودية، و200 ريال في العام 2018، و300 ريال العام 2019، و400 ريال شهرياً في العام 2020.

وأشارت الرسالة إلى أن "معظم الأردنيين ممن لا يستطيعون تحمل هذه الضريبة بدأوا بإعادة عائلاتهم إلى الأردن قبل البدء بتطبيق القرار وهذا يعني عودة آلاف العائلات للأردن على شكل موجه نزوح".

 

التعليق