إسرائيل تحذر مواطنيها من زيارة مصر وتركيا والأردن

تم نشره في الثلاثاء 28 آذار / مارس 2017. 12:00 صباحاً
  • تركيا - (أرشيفية)

برهوم جرايسي

الناصرة - حذر "الطاقم الإسرائيلي لمحاربة الإرهاب"، أمس، من سفر المواطنين في إسرائيل إلى العديد من دول العالم، فيما شدد على عدم زيارة صحراء سيناء، وشمل التحذير زيارة كل من تركيا ومصر بشكل عام والأردن، بسبب القرب الجغرافي من مناطق يتركز فيها تنظيم داعش.
وجاء هذا التحذير بمناسبة اقتراب عيد الفصح العبري، إذ يغادر البلاد مئات آلاف الإسرائيليين لقضاء عطلة العيد في الخارج، وبشكل خاص بسبب فارق التكلفة. وقال الطاقم إياه، إن التحذير الأشد هو من دخول صحراء سيناء، وبسبب تعاظم قوة تنظيم داعش ومجموعات مسلحة في الصحراء. إلا أنه في السنوات الأخيرة، وعلى الرغم من تحذيرات كهذه، دخل آلاف الإسرائيليين اليهود إلى صحراء سيناء وأمضوا عطلهم.
وقال رئيس الطاقم إبتان بن دافيد إن إسرائيل لا تنوي إغلاق معبر طابا في هذه المرحلة، إلا أنه أكد أنه في حال تقرر اتخاذ مثل هذه الخطوة فستتم بالتعاون والتنسيق التام مع السلطات المصرية.
وقال بيان الطاقم الإسرائيلي، "تسعى تنظيمات تنتمي إلى تيار الجهادية العالمية وعلى رأسها تنظيم داعش وتنظيمات تدور في فلكه في الفترة الراهنة إلى تنفيذ عمليات إرهابية في كل أنحاء العالم، خاصة في دول الشرق الأوسط القريبة من مناطق يدور فيها قتال وهي تركيا والأردن ومصر (حيث أصدرت بشأنها تحذيرات سفر)، وأيضا في دول غربية وعلى رأسها روسيا وفرنسا وبلجيكا وألمانيا والهند والولايات المتحدة وذلك على خلفية الهجمات التي يتعرض لها "داعش" في سورية والعراق".

التعليق