إربد: بطء تنفيذ شارع رئيس يثير استياء سكان في المزار الشمالي

تم نشره في الثلاثاء 4 نيسان / أبريل 2017. 11:00 مـساءً
  • طريق جحفية – المزار الشمالي مايزال غير معبد -(الغد)

أحمد التميمي

إربد- قال مدير بلدية المزار الشمالي إياد الجراح إن الظروف الجوية حالت دون قيام المقاول باستكمال أعمال الخلطة الإسفلتية لطريق جحفية – المزار الشمالي، بالرغم من انجاز البنية التحتية للطريق.
وتوقع الجراح الانتهاء من استكمال تعبيد الطريق خلال الـ 10 أيام المقبلة، لافتا الى أن المقاول أوقف العمل بالمشروع جراء الظروف الجوية حتى لا تسبب باتلاف الخلطة الإسفلتية بعد فترة من الزمن.
وأقر الجراح أن هناك بطئا في عمل المقاول في بعض المناطق التابعة للبلدية، مشيرا الى انه تم طرح عطاءات إعادة تأهيل وفتح طرق وفرشيات لـ 9 قرى تابعة للبلدية بقيمة مليون و600 دينار ممولة بجزء منها من موازنة البلدية والبقية بقرض من بنك تنمية المدن والقرى.
وأشار الى ان نسبة الانجاز بتلك العطاءات لم تتجاوز الـ 20 % وهناك بعض المشاريع متعثرة من قبل المقاول ومتوقفة، مشيرا الى انه وفي بعض المناطق تم إعادة تأهيل الشوارع مرتين جراء وجود خلل فيها.
 جاء ذلك في وقت يشتكي فيه مواطنون في بلدة جحفية من بطء عملية إعادة تأهيل الشارع بعد ان قام المقاول بحفره، الامر الذي تسبب بكثرة المطبات والحفر وتطاير الأتربة على المنازل والمحال التجارية، لافتين الى ان طول الطريق لا يتعدى الـ 300 متر وبالتالي يجب الإسراع في تعبيده.
واشار محمد طلافحة الى خطورة الطريق الذي تنتشر فيه الحفر الكبيرة والتي باتت تشكل خطرا على حياة السائقين جراء عدم وجود لوحات تحذيرية، لافتا الى ان السائقين يضطرون الذهاب الى مسافات طويلة من اجل تفادي المرور بهذا الطريق الذي تم حفره منذ حوالي شهر.
وقال احمد طلافح إن الطريق يعتبر حيويا ويربط لواء المزار الشمالي بمدينة اربد ويشهد حركة مرور كثيفة يوميا، لافتا الى انه كان الأجدى بالبلدية تأجيل العمل بالطريق للشهر المقبل، مشيرا الى أضرار كبيرة لحقت بالمركبات جراء الحفر المنتشرة في الشارع.

[email protected]

التعليق