إقبال لافت على فعاليات المعرض الوظيفي في "الأردنية"

تم نشره في الثلاثاء 18 نيسان / أبريل 2017. 11:00 مـساءً

عمان - الغد - افتتح رئيس الجامعة الأردنية الدكتور عزمي محافظة أمس المعرض الوظيفي الخامس عشر، بمشاركة واسعة من مختلف الهيئات والمؤسسات المحلية، وكبرى الشركات والبنوك الى جانب شركات من دول عربية واجنبية.
وقال محافظة، خلال افتتاحه المعرض الذي ينظمه مكتب الارشاد الوظيفي ومتابعة الخريجين/صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية، "إن الأيام الوظيفية تجسر الهوة بين المجتمع الجامعي وحاجات القطاع الخاص وسوق العمل؛ وتتيح الفرصة أمام الطلبة للحصول على فرص عمل".
وأضاف أن المعرض يعرف الطلبة باحتياجات سوق العمل، ويزود المؤسسات بالكفاءات الوطنية من خلال الاتصال المباشر بين أصحاب العمل والباحثين عنه في مكان واحد مما يسهم في تعزيز وعي الشباب بالفرص المتاحة وتحفيز الشركات الخاصة بتوفير فرص عمل تتلاءم والتخصصات الجامعية.
وجال محافظة في أجنحة الشركات والمؤسسات المشاركة في اليوم الوظيفي، واستمعوا لعرض موجز عن حاجة تلك الشركات من الوظائف ونوعيتها.
من جهته، بين مدير مكتب صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية الدكتور رامي الدويري ان المعرض الذي يستمر يومين سيتيح الفرصة امام الطلبة للتنافس على 450 فرصة عمل من كافة التخصصات وكليات الجامعة.
واشار إلى أهمية الشراكة بين مؤسسات المجتمع بما يخدم الطلبة الباحثين عن العمل باقامة مثل هذه المعارض التي جاءت في إطار استشعار الجامعة للدور الكبير الذي تضطلع به تجاه المجتمع، معبرا عن شكره وتقديره لكل من أسهم في إنجاح اليوم الوظيفي.
من جانبهم، أكد أصحاب الشركات المشاركون في المعرض حرصهم على التعاون مع الجامعات الأردنية من خلال الأيام الوظيفية التي تتيح لهم الاطلاع على ما توفره الجامعات من تخصصات ومهارات تلائم احتياجاتها في سوق العمل.
وثمن الطلبة الجهود التي تبذلها الجامعة الأردنية في إقامة الأيام الوظيفية التي تمكنهم من الاطلاع على فرص العمل المتاحة في السوق المحلية.
وبلغ مجموع الشركات المشاركة في اليوم الوظيفي 35 شركة ومؤسسة مثلت القطاعين العام والخاص في الأردن وخارجه، بحيث تنوعت احتياجاتها الوظيفية بين تخصصات التمريض وعلوم التأهيل، والهندسة، والعلوم، والتربية، وغيرها من التخصصات. 
يشار إلى أن اليوم الوظيفي لاقى إقبالا كبيرا من الطلبة بحضور زهاء 4 آلاف باحث عن فرصة عمل.

التعليق