مؤتمرون يدعون لمواصلة دعم المسيرة التعليمية في الأراضي المحتلة

تم نشره في الأربعاء 19 نيسان / أبريل 2017. 11:00 مـساءً

عمان- اوصى مؤتمرون بدعوة المنظمات الدولية العاملة في الاراضي الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس، لبذل مزيد من الجهود في توفير الحماية للمدارس الفلسطينية من الممارسات الاسرائيلية، بخاصة مدارس مدينة القدس المحتلة، وفقاً للقوانين الدولية ذات الصلة.
جاء ذلك في ختام اعمال مؤتمر عقد برئاسة مدير عام دائرة الشؤون الفلسطينية المهندس ياسين ابو عواد،  دعت فيه لجنة البرامج التعليمية للطلبة في الاراضي العربية المحتلة، لمواصلة دعم المسيرة التعليمية، بخاصة في مدينة القدس، التي تحاول سلطات الاحتلال فرض منهاجها التعليمي على مدارسها.
واشادت اللجنة بدور الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، في دعم صمود الاهل بالأراضي الفلسطينية المحتلة، ومواجهة سياسات الاحتلال وجهود المؤسسات الاردنية الرسمية العاملة في القدس، ومبادرة جلالة الملكة رانيا العبدالله (مدرستي فلسطين)، لدعم وتعزيز المسيرة التعليمية ورعايتها لمدارس الاوقاف في المدينة المقدسة.
ودعا المؤتمر الدول العربية لمواصلة إنتاج برامج تعليمية موجهة في الموضوعات المختلفة، والتركيز على المواد العلمية والتقنية، لتتواكب مع متطلبات العصر، وتحميلها على المواقع الإلكترونية المختصة، ليتمكن العدد الأكبر من الطلبة في الأراضي العربية المحتلة من الاستفادة منها.-(بترا)

التعليق