المعايطة يؤكد أهمية مشاركة الشباب في الانتخابات البلدية واللامركزية

تم نشره في السبت 6 أيار / مايو 2017. 11:00 مـساءً

عمان- أكد وزير الشؤون السياسية والبرلمانية موسى المعايطة، أهمية مشاركة الشباب في الانتخابات البلدية واللامركزية كمرشحين وناخبين، لكونهم الفئة الأكثر مصلحة حقيقية في عملية التنمية.
وقال، خلال رعايته للجلسة الحوارية مع مشرفي مراكز الشباب والأندية في اقليم الوسط بحضور وزير الشباب حديثة الخريشة أمس وبدعم من مشروع دعم اللامركزية والحكم المحلي الممول من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية، ان حفل اطلاق ورشات التوعية تحت عنوان "اللامركزية والمشاركة المجتمعية" يحتوي على هدف تنموي لتحقيق التوازن التنموي بين المحافظات، وكذلك هدف ديمقراطي بزيادة المشاركة الشعبية في عملية صنع القرار في المحافظات والمجتمعات المحلية.
وبين المعايطة أن الوزارة قامت بأعداد خطة لتنفيذ جلسات توعية في 194 مركزا شبابيا، قائلا "إن جلالة الملك عبدالله الثاني أكد أن اللامركزية مشروع اصلاحي يركز على الشباب ودعم التنمية، منوها إلى دور الشباب في مواجهة التطرف وسيادة القانون".
وشدد على أن اللامركزية ومجالس المحافظات التي ستنبثق عنها ليست للانتفاع وتقديم الامتيازات والاعفاءات الجمركية، لكنه سيتم تقديم مكافأة لأعضاء المجالس لأنه لن يكون متفرغين  كاملا للعمل.
وبين أن الحكومة ستخصص مقارا لمجالس المحافظات لكنها لن تكلف الخزينة أي أموال أو موازنات إضافية، أو تعيينات لموظفين يثقلون كاهل الخزينة، موضحا أن مديرية التنمية المحلية في كل محافظة ستكون بموجب القانون امانة السر لمجلس المحافظة لذلك لن يكون هناك موظفين جدد.
ودعا المعايطة مدراء المراكز الشبابية للتركيز على المعسكرات الشبابية لتقديم المعلومات والتوعية بمشروع اللامركزية.
من جهته، قال الخريشة إن هذا اللقاء هو تعميق لمفهوم التشاركية في العمل ما بين القطاع الحكومي ممثلاً بوزارتي الشباب والشؤون السياسية والبرلمانية وبالشراكة مع مشروع "دعم اللامركزية والحكم المحلي".
وأضاف، انه سيكون جل اهتمام الوزارة خلال الايام المقبلة دعم انجاح العملية الانتخابية بكل الوسائل والامكانات المتاحة بدءا من تنظيم احملات تحث الشباب على المشاركة تحت شعار (شارك، قرارتك، مستقبلك).-(بترا)

التعليق