‘‘النشامى‘‘ يعلن رفع الحظر عن الملاعب العراقية بمواجهة ‘‘أسود الرافدين‘‘

تم نشره في الأربعاء 31 أيار / مايو 2017. 10:31 مـساءً
  • الوفد الاعلامي واعضاء البعثة في استراحة مطار البصرة عقب الوصول أمس- (تصوير: جهاد النجار)
  • بعثة المنتخب الوطني لحظة وصولها الى مطار البصرة أمس
  • عدد من لاعبي المنتخب الوطني خلال وصولهم الى مدينة البصرة -(تصوير: جهاد النجار)
  • لاعبو المنتخب العراقي لحظة الوصول الى مدينة البصرة

البصرة – الغد- يخوض المنتخب الوطني لكرة القدم عند الساعة العاشرة من مساء "اليوم"، مباراة مهمة تجمعه مع المنتخب العراقي الشقيق على ملعب "جذع النخلة" في مدينة البصرة العراقية، والتي جاءت بمبادرة من رئيس اتحاد الكرة سمو الأمير علي بن الحسين ضمن مساعيه لرفع الحظر عن الملاعب العراقية، والتي قوبلت بترحيب واسع من مختلف الأوساط السياسية والرياضية في العراق.
وتكمن أهمية هذه المباراة كونها تحظى بمتابعة غير مسبوقة سواء على المستوى الدولي والآسيوي بوجود وفدين من الاتحادين للاطلاع على جاهزية العراق لاستقبال المباريات وتحضيراته التي انجزها في اخراج هذه المواجهة بالصورة الطيبة والإيجابية، وعلى مستوى الوطن العربي من خلال النقل التلفزيوني المباشر بعد أن سمح الاتحاد العراقي لكافة القنوات بنقل المباراة.
اما بالنسبة للمنتخب الوطني والذي ينظر إلى هذه المباراة بأهمية فنية نظرا لما يمتلكه المنتخب العراقي من فنيات عالية، وما يضمه من نجوم يتمتعون بخبرات واسعة، ما يعزز من تطلعات الجهاز الفني الذي يقوده المدير الفني الإماراتي عبدالله المسفر في تقديم أداء جيد ومتوازن طوال مجريات المباراة، خصوصا وأن هذه المباراة تأتي في إطار التحضيرات التي يخضع اليها "النشامى" لمواجهة منتخب فيتنام يوم 13 حزيران (يونيو) الحالي بمدينة سايغون، ضمن الجولة الثانية من تصفيات كأس آسيا 2019، حيث يتصدر المنتخب الوطني المجموعة الثالثة بالتصفيات بعد فوزه بالجولة الأولى على كمبوديا 7-0، وتعادل أفغانستان وفيتنام 1-1.
واجرى المنتخب الوطني مساء أمس تدريبا على ملعب جذع النخلة ركز فيه الجهاز الفني على الجوانب التكتيكية والعاب الكرات المنوعة، في الوقت الذي حاول فيه الجهاز الفني وضع اللاعبين في اجواء المباراة والتأقلم على أرضية الملعب والتغلب على درجة الحرارة المرتفعة والرطوبة، خصوصا وأن درجة الحرارة وصلت في ساعات النهار إلى 45، ما منع المنتخب الوطني من اجراء تدريب في ظل هذه الأجواء.
وينتظر أن يستغل المدير الفني للمنتخب الوطني المسفر كافة التبديلات المسموح بها خلال مجريات المباراة، وذلك لمنح اللاعبين الفرصة، والوقوف على جاهزية الفريق وقدرته على تطبيق الأساليب الدفاعية والهجومية.
وحسب المعطيات الفنية، ينتظر أن يدفع المسفر في بداية المباراة بتشكيلة قوامها معتز ياسين في حراسة المرمى، وأمامه رباعي الدفاع المكون من ابراهيم الزواهرة وزيد جابر وابراهيم دلدوم وفراس شلباية، وفي منطقة الوسط الخماسي بهاء عبدالرحمن وأحمد سمير وموسى التعمري وعدي الصيفي وياسين البخيت، فيما سيكون في المنطقة الأمامية المهاجم حمزة الدردور.
وتبقى الأوراق الأخرى والمتمثلة باللاعبين يزيد ابو ليلى وياسر الرواشدة ومهند خير الله واحسان حداد وأحمد سمير وصالح راتب وموسى التعمري ومصعب اللحام، خيارات متنوعة بيد المدرب المسفر للزج بها حسب مجريات المباراة.
ويخوض المنتخب الوطني هذه المواجهة في ظل غياب 9 من لاعبي فريق الوحدات، الذين خاضوا أول من أمس المباراة الأخيرة في الدور الثاني لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي أمام فريق الوحدة السوري، وانتهت بفوز الوحدات بهدف وحيد، وينتظر أن يلتحق لاعبو الوحدات مع المنتخب الوطني بعد عودته من البصرة.
استقبال كبير للنشامى
حظيت بعثة النشامى باستقبال حافل عند وصولها مطار البصرة، حيث كان على رأس المستقبلين وزير الشباب والرياضة العراقي عبدالحسين عبطان ورئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم عبدالخالق مسعود، ثم توجهت البعثة إلى فندق شيراتون البصرة حيث تقيم وسط ترتيبات أمنية مشددة وحفاوة عراقية بالغة، في الوقت الذي أجرت وسائل الإعلام العراقية مقابلات صحفية مع المدير الفني د.عبدالله المسفر والمدربين جمال أبو عابد وعبدالله أبو زمع. وكذلك مع أمين سر الاتحاد سيزار صوبر.
وعقد  أمس المؤتمر الصحفي والاجتماع الفني لمدربي المنتخبين والجهات ذات العلاقة للاتفاق على ترتيبات المباراة، حيث أكد المدربون في حديثهم لوسائل الإعلام على أهمية المباراة من الناحية الفنية وكذلك حرص الأردن على دعم الأشقاء العراقيين.
وعلى الجانب الاخر واصل المنتخب العراقي بقيادة مدربه باسم قاسم تدريباته في مدينة البصرة بعد أن وصلها أول من أمس، فيما أعلن الاتحاد عن مشاركة اللاعبين المحترفين ياسر قاسم (سويندون تاون الانجليزي)، احمد ياسين (ايك السويدي)، علي عدنان (اودينزي الايطالي)، سعد عبدالأمير (الأهلي السعودي)، احمد ابراهيم (الإمارات الإماراتي)، علي حصني (العربي الكويتي).
ويتأهب المنتخب العراقي الشقيق لخوض مباراته أمام المنتخب الياباني في اطار تصفيات المجموعة الثانية للدور الحاسم المؤهل إلى نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، وهو يحتل حاليا المركز الخامس برصيد 4 نقاط، فيما تتصدر السعودية الترتيب برصيد 16 نقطة وبفارق الأهداف عن اليابان، فيما تحتل استراليا المركز الثالث برصيد 13 نقطة، والإمارات بالمركز الرابع برصيد 9 نقاط، وتايلند بالمركز السادس برصيد نقطة واحدة.

التعليق