‘‘زين‘‘ تعتزم إنشاء حاضنات أعمال لصناعتي التصميم والطهي

تم نشره في الثلاثاء 25 تموز / يوليو 2017. 11:00 مـساءً
  • الرئيس التنفيذي لشركة زين الأردن أحمد الهناندة يتحدث في فعالية مبادرة يوتا - (من المصدر)

إبراهيم المبيضين

عمّان - كشف الرئيس التنفيذي لشركة " زين الأردن" أحمد الهناندة مساء أول من أمس عن توجهات الشركة الجديدة لدعم ريادة الأعمال في قطاعات جديدة، مؤكدا بان الشركة ستنشأ وتطلق خلال المرحلة المقبلة حاضنات أعمال: الأولى معنية بصناعة تصميم الازياء، والاخرى معنية بفنون الطبخ ودعم الطهاة والموهوبين في هذا المجال.
وقال الهناندة - في كلمة له في افتتاح فعالية " نهائيات مبادرة يوتا للمشاريع الناشئة - بان الشركة ستعمل على انشاء وتدشين هذه الحاضنات على غرار منصة زين للابداع " زينك"، وذلك لدعم هذه القطاعات الجديدة المتخصصة لتأهيل وانجاح المصممين والشباب الموهبين في هاتين الصناعتين : صناعة تصميم الازياء وصناعة الطهي والطبخ. 
وأكد الهناندة في كلمته بان هذا التوجّه من قبل شركة " زين الأردن" يأتي لدعم الشباب والمواهب والافكار في مختلف القطاعات وليس فقط في قطاع تقنية المعلومات، مشيرا إلى أن الأردن يزخر بالكثير من المواهب الشابة، وعلى شركات القطاع الخاص دعم هذه المواهب.
واشار الى اهمية تجربة منصة زين للابداع " زينك" في دعم وتطوير بيئة ريادة الاعمال في المملكة والتي قال بانها تجربة غنية اسهمت في توجيه وتاهيل الكثير من المواهب والافكار والمشاريع : تجربة تعلم منها الريادجيون وتعلمت منها الشركة في مجال دعم الريادة.
وأوضح الهناندة بأن الشركة ستنشأ حاضنات الاعمال المعنية بصناعتي تصميم الازياء وفنون الطهي في مجمع الملك حسين للأعمال متأملا أن تسهم هذه الحاضنات في دعم ريادة الأعمال والمواهب والشركات في قطاعات جديدة.
وعلى صعيد متصل أكد الهناندة بان شركة زين تعمل اليوم بجد على تعميم تجربة منصة زين للابداع " زينك" على مختلف محافظات المملكة من خلال التعاون مع الجامعات الأردنية المتواجدة في هذه المحافظات حيث اطلقت شركة زين قبل اسابيع منصة زين للإبداع (ZINC) في الجامعة الأردنية، كما وقعت يوم أمس اتفاقية مع " شمال ستارت" لاطلاق منصة زين بالقرب من جامعة العلوم والتكنولوجيا.
وأضاف الهناندة بأن الشركة تعتزم ايضا تطبيق نموذج منصة زين للابداع في جامعة اليرموك وهذه المنصة قيد التأسيس، كما تعتزم الشركة في مراحل مقبلة لانشاء واطلاق منصة زين للابداع في جامعات مؤتة في الكرك والهاشمية في الزرقاء وفي جامعة البلقاء، مؤكدا على ان هذه المنصات ستربط مع منصة زين للابداع " زينك" الكائنة في مجمع الملك حسين للأعمال والتي ستحتفل بعد 3 أشهر بمرور 3 سنوات على تأسيسها.
ومنصة "زين" للإبداع التي حملت اسم "زينك" الكائنة في مجمع الملك الحسين للأعمال افتتحت في شهر تشرين الثاني (نوفمبر) من العام 2014 على مساحة تزيد على 630 مترا مربعا في مبنى "جروو" في مجمع الملك الحسين للأعمال، لتمثل مركزا متخصصا تدير به "زين الأردن" جميع مبادراتها في مسؤولية ريادة الأعمال بحجم استثمار يقدر بنحو مليون دينار، حيث يحاكي تصميم "زينك" الدماغ البشري، الذي تلعب الشرايين فيه دورا رئيسا في نقل الدم المحمل بالأكسجين والأغذية إلى الدماغ.
واستطاعت المنصة منذ انطلاقتها في الربع الاخير من العام 2014 وحتى منتصف شهر أيار (مايو) الماضي تنظيم وعقد حوالي 680 فعالية وحدثا معنيا بريادة الأعمال ودعم وتحفيز الشباب لتطوير مهاراتهم ومساعدتهم في تحويل افكارهم إلى مشاريع انتاجية حتى يومنا هذا والرقم في تزايد يوما بعد يوم.
وبلغ عدد الشباب الذين اندمجوا وحضروا هذه الفعاليات خلال الفترة الماضية أكثر من 37 ألف شاب وشابة استفادوا من المحتوى والدعم والتوجيه ضمن هذه الفعاليات التي تناولت في معظمها مفاهيم ريادة الأعمال والتأسيس لشركات ناشئة، وتضمنت الكثير من الإرشادات والتوجيهات للشباب، ومساعدتهم في طريق تحويل أفكارهم الى مشاريع إنتاجية.
وشارك في الفعاليات، التي نظمتها "زينك" على مدار سنتين ونصف السنة، خبراء ومتخصصون من الأردن والمنطقة والعالم تناولوا وناقشوا ونقلوا خبراتهم في مجال ريادة الأعمال من مختلف القطاعات التقنية والإبداعية، وأفادوا آلاف الشباب الأردني الذين قدموا من مختلف محافظات المملكة لزيارة المنصة والحضور والمشاركة والاندماج والتفاعل مع هذه الأنشطة التي جرى تنظيمها بالتعاون مع عشرات الشركاء، في بيئة وظفت أحدث التجهيزات والتقنيات الحديثة.
واستطاعت  زينك" النجاح في تنظيم هذه الفعاليات وافادة هذا العدد من الشباب الأردني بجهود كادرها والشراكات المميزة التي عقدتها الشركة الفترة الماضية مع جهات ومؤسسات عالمية ومحلية وعربية وبلغ عددها 80 شريكا استراتيجيا، فيما تعمل الشركة لرفع عدد هذه الشراكات إلى 100 شريك مع نهاية العام الحالي.

التعليق