زيدان راض عن ثلاثية ريال مدريد ولا يريد صفقات جديدة

تم نشره في الاثنين 21 آب / أغسطس 2017. 11:00 مـساءً
  • لاعب ريال مدريد غاريث بايل يحتفل مع زميله كريم بنزيمة بهدف له في مرمى ديبورتيفو أول من أمس - (أ ف ب)

مدن- أبدى الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لريال مدريد، رضاه عن أداء لاعبيه أمام ديبورتيفو لا كورونيا والانتصار بثلاثية نظيفة على ملعب "الريازور"، مؤكدا أنه على الرغم من التغييرات التي أجراها على التشكيل، إلا أن "اللاعبين الذين يشاركون يقدمون أداء رائعا".
وأشار زيدان، في تصريحات عقب المباراة "يمكنك تغيير طريقة اللعب أو اللاعبين، ولكن من يشارك، يقدم أداء رائعا"، وذلك في إشارة للتغييرات التي أجراها على تشكيل أول من أمس بالمقارنة بمباراة إياب السوبر أمام برشلونة.
وصرح "أنا سعيد للغاية من أجل ناتشو لأنه يشارك بقوة عندما يطلب منه، هو لاعب يتمتع بالتركيز، حتى عندما لا يشارك، لأنه يفكر في أنه يمكن أن يتواجد ويلعب. لم يلعب كثيرا في أول ثلاث مباريات رسمية، وشارك فجأة وقدم مردودا جيدا، أنا سعيد لأن أداءه لم يتغير".
كما أثنى "زيزو" أيضا على لاعب الوسط البرازيلي كاسيميرو، الذي سجل الهدف الثاني أول من أمس: "هو يمتلك هذه الصفات، ويمكنه الوصول للمنطقة، عندما نكون في ملعب الخصم، أو في الكرات الثابتة. سعيد بالهدف الذي سجله ولكن هذا ليس دوره الرئيسي ونعلم جميعنا ذلك".
كما أكد المدرب الفرنسي أن ملعب الريازور ليس بـ"السهل على الإطلاق" لأن أصحاب الأرض "يخلقون لك متاعب كثيرة وصنع الفريق فرصا عديدة من أجل التسجيل في الدقائق الأولى".
كما أعرب عن استعداده لغلق سوق الانتقالات بالقائمة الحالية. "أريد الإبقاء على هذه القائمة، أريدها هكذا وأتمنى ألا يكون هناك أي تغيير. ولكنك تعلم أنه يمكن حدوث أي شيء حتى نهاية الشهر الحالي".
ومن ناحية ثانية، اعتبر سرجيو راموس قائد ومدافع ريال مدريد والمنتخب الإسباني أن طرده بعد حصوله على إنذارين أمام ديبورتيفو لا كورونيا الليلة قبل الماضية كان "صارما"، مطالبا الحكام بـ"الانتباه بشكل أكبر" رغم أنه استبعد أن تكون قراراتهم "متعمدة".
وحصل راموس على البطاقة الصفراء الأولى بسبب ضربة باليد وجهها للسويسري فابيان شير في الشوط الأول فيما حصل على البطاقة الثانية والطرد بسبب ضربة بالكوع لبورخا فاي في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.
وقال راموس "لا أحب عدم إكمال مباراة. كانت هناك بطاقة صارمة لأنني لم أكن اتعمد في البطاقة الصفراء الثانية توجيه ضربة ولكنهم فسروا الأمر هكذا وفي البطاقة الأولى كنت ساتعرض للاعتداء وأبعدته (شير)".
وأكد راموس أن البطاقة الثانية "في الدقيقة 91 لم يخطر على ذهني أن أضرب زميلا فقط قفزت وقمت بالاستناد على كتفه".
وعن طرده أول من أمس وطرد نجم الريال البرتغالي كريستيانو رونالدو في كامب نو في ذهاب كأس السوبر الإسباني أمام برشلونة أكد راموس أنه لا يعتقد أن "الحكام يتخذون قرارات متعمدة" إلا أنه طالبهم بـ"الانتباه بشكل أكبر".
وتعد هذه المرة الـ18 التي يطرد فيها راموس مع ريال مدريد إلا أنه لم يطرد مع المنتخب قط وعن هذا قال "هذا صحيح فربما في التشامبيونز ليغ والمباريات الدولية يكون الحكام أكثر تساهلا. عندما تأتي فترة نجاحات مثل التي يمر بها ريال مدريد الآن يثير هذا استياء الكثيرين".
وبات راموس أكثر اللاعبين الذين تعرضوا للطرد في تاريخ الدوري الإسباني لكرة القدم بالتساوي مع المعتزلين بابلو ألفارو وتشافي أغوادو بعدما طرد للمرة الـ18 في مشواره.
وخلال 405 مباريات خاضها راموس (31 عاما) في الدوري الإسباني طرد 18 مرة، علما بأنه بمشاركته في المباراة، بات على بعد مباراة واحدة من تقاسم المركز الـ11 مع البرازيلي روبرتو كارلوس في قائمة اللاعبين الأكثر خوضا للمباريات في صفوف ريال مدريد.
ويتعادل راموس مع نفس عدد مرات التي طرد فيها بابلو ألفارو الذي خاض 418 مباراة في صفوف سرقسطة وبرشلونة وراسينج سانتاندير وأتلتيكو مدريد وميريدا وإشبيلية، وكذلك تشافي أغوادو الذي خاض 383 مباراة مع سرقسطة.
وكان راموس قد طرد في الدقيقة الأولى من الوقت لمحتسب بدلا من الضائع أمس بعد حصوله على البطاقة الصفراء الثانية.
إلى ذلك، قال البرازيلي مارسيلو، ظهير ايسر ريال مدريد، إن فريقه يرغب في تحقيق "الفوز بجميع المباريات المقبلة في الليغا. وأضاف اللاعب الدولي في تصريحات تلفزيونية عقب اللقاء "لا نشغل بالنا بالصدارة في الوقت الحالي، نريد الفوز في جميع المباريات، ما زال أمامنا الكثير. الليغا بدأت لتوها، قدمنا مباراة جيدة ولكن علينا اللعب والفوز بجميع المواجهات المقبلة. إنها كثيرة ولكننا سنحاول".
ورفض مارسيلو الحديث عن طرد راموس، وقال "إنها أشياء تحدث في كرة القدم ولكن ليس لدي ما أقوله، لست أنا من يمكنه الحديث عن قائد ريال مدريد. المباراة كانت صعبة. لست أنا من يقول إن كان فعل أمرا جيدا أم سيئا".
وأثنى اللاعب على الأداء الذي قدمه جميع عناصر الفريق "قدمنا مباراة جيدة وبدأناها بالضغط العالي وهذا كان واضحا"، في الوقت الذي أشار فيه إلى أن لقطة الهدف الثاني التي جاءت بعد أكثر من 40 تمريرة للكرة تعد ثمرة العمل أثناء التدريبات.
وقال في هذا الصدد "المدرب يطلب منا امتلاك الكرة. يجب علينا أن نكون حذرين دفاعيا ولكن الأهم هو امتلاك الكرة. نتدرب كل أسبوع على هذا الأمر. قدمنا مباراة جيدة بالكرة وبدونها".-(إفي)

التعليق