بنس يؤكد أن الولايات المتحدة لن تسمح بـ"انهيار فنزويلا"

تم نشره في الخميس 24 آب / أغسطس 2017. 11:00 مـساءً

ميامي - صرح نائب الرئيس الأميركي مايك بنس أول من أمس أن الولايات المتحدة لن تسمح "بانهيار فنزويلا"، معتبرا أن تطورا من هذا النوع من شأنه أن يهدد الدول الاخرى في المنطقة.
وقال بنس في كلمة أمام نحو 600 شخص في كنيسة كاثوليكية في دورال حيث يعيش عدد كبير من الفنزويليين في ميامي (فلوريدا) ان "انهيار فنزويلا سيعرض للخطر كل الذين يعتبرون نصف الكرة الغربي وطنهم".
واضاف "لا يمكننا ان نسمح بحدوث ذلك"، مؤكدا ان "الولايات المتحدة التي تعمل مع حلفائنا في منطقة اميركا اللاتينية ستواجه وتتصدى لكل الذين يجرؤون على تهديد رخائنا".
وشدد نائب الرئيس الاميركي على ان "انهيار" فنزويلا سيؤدي إلى "مزيد من عمليات تهريب المخدرات وتبعاتها القاتلة"، وهي فكرة طرحها الرئيس دونالد ترامب ايضا.
والقى بنس هذا الخطاب بعد عودته من جولة شملت كولومبيا والارجنتين وتشيلي وبنما الاسبوع الماضي، وشكلت فنزويلا محور محادثاته خلالها.
ولم يشر بنس في خطابه الى احتمال تدخل عسكري تحدث عنه ترامب.
وشدد بنس على ان الولايات المتحدة لن تتخذ قرارات احادية الجانب. وقال إن "أميركا اولا لا تعني أميركا وحدها".
وألقى كل من السناتور ماركو روبيو وحاكم فلوريدا ريك سكوت كلمة شدد فيها على ضرورة حظر الشركات في فلوريدا من التعامل مع فنزويلا.
وتشير احصاءات تعود إلى 2015 إلى أن نحو 273 ألف فنزويلي يعيشون في الولايات المتحدة، نصفهم تقريبا في فلوريدا. - (ا ف ب)

التعليق