إيطاليا تبحث عن التعويض بعد الهزيمة القاسية أمام اسبانيا

تم نشره في الثلاثاء 5 أيلول / سبتمبر 2017. 12:00 صباحاً

ريجيو اميليا - يحول المنتخب الايطالي لكرة القدم انظاره بعد الهزيمة القاسية امام اسبانيا، صوب مواجهته أمام الكيان الصهيوني اليوم الثلاثاء في الجولة الثامنة من تصفيات المجموعة الأوروبية السابعة لنهائيات مونديال 2018.
ويتطلع المنتخب الإيطالي (16 نقطة) بعد هزيمته القاسية السبت (0-3)، الى التشبث بالمركز الثاني على الاقل لخوض الملحق الأوروبي، كون نظيره الاسباني المتصدر بفارق ثلاث نقاط يحل ضيفا على ليشتنشتاين الاخيرة في مهمة سهلة.
وقد تحسم المنافسة على المركز الثاني لصالح لاعبي المدرب جانبييرو فنتورا بشكل نهائي في حال سقوط ألبانيا الثالثة (12 نقطة) على ارض مقدونيا قبل الاخيرة (6 نقاط).
ويتأهل بطل كل من المجموعات الاوروبية التسع الى النهائيات على ان تخوض افضل ثمانية منتخبات في المركز الثاني ملحقا في ما بينها لحجز البطاقات الأربع الاخيرة المخصصة للقارة العجوز.
واعتبر لاعب الوسط انتونيو كاندريفا ان الخسارة أمام ابطال العالم 2010 في مدريد، "هزيمة سيئة قد تدفعنا إلى مساعدة انفسنا بشكل كبير. نملك الشجاعة والتصميم لمباراة الثلاثاء".
من جانبه، قال مهاجم نابولي لورنتسو اينسينيي "للوصول الى كأس العالم علينا ان نكون متحدين".
ويعاني فنتورا من الثغرات الدفاعية اذ يغيب جورجو كييليني المصاب وليوناردو بونوتشي الموقوف وليوناردو سبيناتزولا لاصابته في الدقائق الاخيرة من المباراة مع اسبانيا.
واستدعى المدرب الى التشكيلة لسد جزء من هذا النقص، المدافع دافيدي زاباكوستا المنتقل حديثا من تورينو الى تشلسي الإنجليزي.
ويرجح ان يزج فنتورا بمدافعي يوفنتوس اندريا بارزالي ودانييلي روغاني كقلبي دفاع الى جانب اندريا كونتي في الجهة اليمنى، ولاعب مانشستر يونايتد ماتيو دارميان في اليسرى.
وقال دارميان بعد الخسارة أمام اسبانيا، وهي الأولى لايطاليا في تصفيات مؤهلة الى كأس العالم أو كأس أوروبا بعد 56 مباراة، "خسرنا أمام منتخب عظيم. قدمنا اشياء جيدة واخرى سيئة، علينا عدم التفريط بعمل جيد قمنا به حتى الآن".
ويرجح ان يلجأ فنتورا الى اشراك حارس ميلان جانلويجي دوناروما بدلا من القائد المخضرم جانلويجي بوفون (39 عاما).
وقضت خسارة ايطاليا الى حد كبير على آمالها في التأهل المباشر، اذ تواجه مقدونيا والبانيا في الجولتين الاخيرتين في تشرين الأول (اكتوبر)، بينما تخوض اسبانيا لقاءين سهلين مع البانيا والكيان الصهيوني.
وتعود آخر مشاركة للمنتخب الايطالي في الملحق إلى العام 1997، عندما تمكنت من حجز بطاقتها للمشاركة في مونديال فرنسا 1998.
وفي المجموعة الرابعة، ستضمن صربيا المتصدرة (15 نقطة) بشكل كبير بطاقة التأهل اذا تخطت عقبة مضيفتها ايرلندا الثانية (13 نقطة)، بينما تبدو ويلز الثالثة (11 نقطة) مرشحة للفوز على مولدافيا الاخيرة (نقطتان).
وفي المجموعة التاسعة، تخوض ايسلندا الثالثة (13 نقطة) مباراة مفصلية مع ضيفتها اوكرانيا الثانية (14)، بينما تحل كرواتيا المتصدرة (16 نقطة) ضيفة ثقيلة على تركيا الرابعة (11 نقطة) التي اهتزت معنوياتها وتراجعت حظوظها بخسارتها امام اوكرانيا 0-2.
وتلعب ايضا كوسوفو (نقطة) مع فنلندا (4 نقاط) في مباراة هامشية. -(أ ف ب)

التعليق