البريميرليغ

بوليس يصف سانشيز بـ"الغشاش" بعد الخسارة أمام أرسنال

تم نشره في الثلاثاء 26 أيلول / سبتمبر 2017. 11:00 مـساءً
  • لاعب أرسنال أليكسيس سانشيز يحاول التمرير بطريقة "ريبونا" خلال المباراة أمام وست بروميتش أول من أمس -(أ ف ب)

لندن- وصف مدرب وست بروميتش الانجليزي توني بوليس مهاجم ارسنال التشيلي أليكسيس سانشيز بالغشاش، بعد محاولته التمثيل للحصول على ركلة حرة خلال مواجهة الفريقين الاثنين في الدوري الانجليزي لكرة القدم.
وكان بوليس غاضبا لعدم معاقبة سانشيز بعد حصوله على ركلة حرة على حافة المنطقة في الشوط الأول، بعد سقوطه بطريقة مسرحية اثر تدخل من كريغ داوسون.
ورفض حكم المباراة بوبي مادلي منح ركلة جزاء لوست بروميتش بعد عرقلة من الألماني شكودران مصطفي على جاي رودريغيز عندما كانت النتيجة تشير الى التعادل السلبي، كما منح ركلة جزاء لارسنال في الشوط الثاني ترجمها الفرنسي الكسندر لاكازيت.
وفاز ارسنال 2-0 بفضل ثنائية لاكازيت الوافد من ليون الفرنسي، لكن بوليس كان سريعا في تعبيره عن الامتعاض من سانشيس "الأمر المخيب ان سانشيز سقط في الركلة الحرة الأولى، وهذا غش".
وتابع "جاي صادق تماما ولا يحصل على المكافأة. الكل شاهد ماذا حصل. سانشيز يغطس في الركلة الحرة الأولى وكان ينبغي ان يحصل على انذار".
واردف "ثم هناك التدخل في المنطقة. الحكم كان لديه زاوية رائعة".
واستعاد ارسنال نغمة الانتصارات على ملعبه في ختام المرحلة السادسة، فرفع رصيده الى 10 نقاط وارتقى الى المركز السابع بفارق 6 نقاط خلف المتصدرين مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد.
واستعد ارسنال جيدا لرحلته الى بيلاروسيا لمواجهة باتي بوريسوف في الجولة الثانية من دور المجموعات لمسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" يوم غد الخميس.
وهو الفوز الثالث لارسنال هذا الموسم وجاء عقب تعادله السلبي مع جاره اللندني تشلسي حامل اللقب الأحد الماضي، فيما مني وست بروميتش البيون بخسارته الثانية هذا الموسم والثانية في مبارياته الأربع الاخيرة التي لم يذق فيها طعم الفوز وكسب فيها نقطتين فقط بعد فوزين متتاليين في بداية الدوري، فتجمد رصيده عند 8 نقاط وتراجع إلى المركز الثاني عشر.
وكان أرسنال صاحب الافضلية منذ البداية وضغط بحثا عن هدف مبكر بيد ان شباكه كادت تتلقى هدفا في الدقيقة السابعة عندما توغل جاي رودريغيز داخل المنطقة اثر تمريرة من غاريث باري فتلاعب بالمدافع الألماني شكوردان مصطفي وسددها قوية بيمناه ارتدت من القائم الايسر للحارس التشيكي العملاق بيتر تشيك وتهيأت امام جايك ليفرمور الذي سددها بجوار القائم الأيسر (8).
ومنح الفرنسي الكسندر لاكازيت التقدم لارسنال بضربة رأسية من مسافة قريبة مستغلة كرة مرتدة من العارضة وحارس المرمى بن فوستر اثر ركلة حرة مباشرة انبرى لها سانشيز (20).
وهو الهدف الثالث للاكازيت مع ارسنال منذ انضمامه الى صفوفه الصيف الماضي قادما من ليون الفرنسي. وبات لاكازيت أول لاعب من الفريق اللندني يهز الشباك في أول 3 مباريات بيتية له مع المدفعجية منذ براين ماروود في أيلول (سبتمبر) 1988.
ونجح الفريق اللندني في تحقيق نسبة نجاح 100 % في هز شباك وست بروميتش البيون في 23 مباراة جمعت بينهما حتى الان في الدوري الانجليزي الممتاز.
وابعد المدافع الاسباني ناتشو مونريال كرة رأسية لرودريغيز من باب المرمى اثر تمريرة عرضية للدولي البولندي غريغور كريتشوفياك فحولها إلى ركنية لم تثمر (38).
وتابع ارسنال افضليته في الشوط الثاني وحصل على ركلة جزاء اثر عرقلة الويلزي ارون رامزي داخل المنطقة من المدافع الكاميروني الان نيوم فانبرى لها لاكازيت بنجاح مؤمنا فوز الفريق اللندني (67).
وسجل لاكازيت ركلة الجزاء المئة لأرسنال في الدوري الممتاز، ووحدهما ليفربول (112) وتشلسي (107) سجلا عددا أكبر من ركلات الجزاء في الدوري.
وافتتحت المرحلة السبت، ففاز مانشستر سيتي على كريستال بالاس 5-0، وايفرتون على بورنموث 2-1، وتعادل بيرنلي مع هادرسفيلد 0-0، وخسر وست هام امام توتنهام 2-3، وساوثمبتون امام مانشستر يونايتد 0-1، وستوك سيتي امام تشلسي 0-4، وسوانسي امام واتفورد 1-2، وليستر سيتي امام ليفربول 2-3.
واستكملت المرحلة الاحد بفوز برايتون على نيوكاسل 1-0.
وحطم لاعب وسط وست بروميتش البيون غاريث باري رقم الويلزي راين غيغز نجم مانشستر يونايتد السابق في عدد المباريات ضمن الدوري الممتاز.
وبدأ باري مباراة وست بروميتش مع أرسنال أساسيا، وهي مباراته الـ633 في الدوري الممتاز.
وكان باري (36 عاما) عادل رقم غيغز في المباراة التي تعادل فيها فريقه مع وست هام يونايتد الاسبوع الماضي.
يذكر ان غيغز خاض 40 مباراة في البطولة الانجليزية (الدرجة الاولى) قبل اطلاق تسمية الدوري الممتاز عليها العام 1992، ما يرفع العدد الاجمالي لمبارياته إلى 672.
بدأ باري مسيرته في صفوف استون فيلا في السابعة عشرة من العمر، وشارك حينها احتياطيا ضد شيفيلد ونزداي (3-1) في 2 أيار (مايو) 1998.
وفي حين ان الفرنسي ارسين فينغر مدرب ارسنال سعى مرتين إلى التعاقد معه، فان باري انتقل الى مانشستر سيتي وتوج معه بلقب الدوري الممتاز العام 2012، ولعب ايضا مع ايفرتون قبل الالتحاق بوست بروميتش البيون في صفقة انتقال حر هذا الصيف.
ويخوض باري موسمه الحادي والعشرين كلاعب محترف، وخاض أيضا 53 مباراة مع منتخب انجلترا، واكد هذا الأسبوع انه يمكنه مواصلة اللاعب حتى سن الأربعين. -(أ ف ب)

التعليق