‘‘القوى‘‘ يستضيف بطولة منتخبات غرب آسيا للرجال والسيدات

تم نشره في الأربعاء 1 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • لقطة جامعة لأعضاء اتحاد غرب آسيا لألعاب القوى في ختام إجتماعات عما ن - (تصوير: سامي الخشمان)

مصطفى بالو

عمان -  منح اتحاد غرب آسيا لألعاب القوى، الاتحاد الأردني حق استضافة بطولة الرجال والسيدات في شهر تموز (يوليو) المقبل، وذلك حسب ما أفضت به اجتماعات الاتحاد القاري التي اختتمت أول من أمس في عمان، والتي ترأسها الإماراتي ناصر المعمري نائب رئيس الاتحاد الشيخ خالد بن حمد آل خليفة (النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة بالبحرين، رئيس الاتحاد البحرينيي)، بحضور الأعضاء كل من رفيق حمودة (الأردن)، الأمين العام البحريني محمد بن جلال، مدير الاتحاد البحريني علي ياسين، اللبناني وسيم جرجي، العراقي زيدون جواد، ومدير الإعلام بالاتحاد أيمن الفاعوري، في ظل اعتذار ممثلي فلسطين واليمن.
وأكد مدير اتحاد دول غرب آسيا لألعاب القوى، البحريني علي ياسين، أن الاتحاد القاري الذي ولد في الأردن 2004، عاد إلى الداعم والرافد الاساس لنشاطاته الأردن، مشددا أن توجيهات رئيس الاتحاد الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، بحرص الاتحاد القاري على عقد اجتماعه الثاني بعد الانتخابات والأولي في انطلاق نشاطاته بالأردن، تبعا للعلاقات الطيبة بين البلدين من جانب، وعرفانا بالدور الكبير الذي يوليه الأردن في دعم ورعاية وانجاح فعاليات اتحاد العاب القوى القاري، مشيرا الى ان رئيس اتحاد العاب القوى الأردني المحامي سعد حياصات وفريقه الإداري منهم عضو الاتحاد القاري رفيق حمودة، يحملون شعلة التطوير الآسيوية من اتحاد غرب آسيا، لخدمة العاب القوى العربية-على حد تعبيره-.
مكاسب أردنية
وعند سؤال ياسين عن أهم التوصيات والقرارات بحسب جدول أعمال الجلسة، رد قائلا: "تركز الاجتماع الذي ترأسه نائب الرئيس المعمري على انجاز نقطتين مهمتين، الأولى في تشكيل لجان الاتحاد الفنية، الإعلامية، النسائية والتخطيط والتطوير، وفق تدقيق وتمحيص للسير الذاتية والخبارات، وللأسماء المرشحة من قبل الاتحادات المنضوية تحت قبة الاتحاد الأقليمي، حيث فاز ممثل الأردن رفيق حمودة برئاسة اللجنة الفنية، والليناني وسيم الحولي برئاسة اللجنة الإعلامية، وانتخاب الفلسطينية فاطمة جبارة برئاسة اللجنة النسائية التي تضم بعضويتها الأردنية مها حرز الله، وكذلك لجنة التخطيط والتطوير التي يرأسها اليمني الشيخ شاجع المقدسي وتضم في عضويتها الأردني رفيق حمودة، واللبناني وسيم الحولي والعراقي د.ساطع اسماعيل، وتم ايضا خلال الجلسة جدولة وبرمجة بطولات الاتحاد القاري خلال الثلاث سنوات القادمة حتى 2020 بانتهاء ولاية الاتحاد الانتخابية".
الأردن والإمارات
وعند سؤال ياسين عن اهم الإستضافات لبطولات الإتحاد القاري للموسم 2018، أجاب: "حظي الأردن بإستضافة بطولة الرجال والسيدات خلال تموز (يوليو) المقبل، على أن تكون عقب شهر رمضان المبارك، وتعتبر هذه البطولة مهمة على اجندة اتحاد غرب آسيا، والتي نعتبرها تحضيرا للمنتخبات العربية المنضوية تحت الاتحاد، لتحقيق نتائج مميزة في آسيا آسيا التي تقام في اندونيسا خلال شهر آب (أغسطس) المقبل، بقصد تحقيق انجازات مميزة باسم المنتخبات العربية خاصة، واتحاد دول غرب آسيا عامة في المحفل التنافسي القاري".
وتابع: "تم منح الإمارات استضافة البطولة المستحدثة على أجندة اتحاد غرب آسيا، وانها صاحبة الفكرة من خلال اقامة البطولة الأولى للفئة العمرية 14-15 سنة، والتي سيتم اختيار مسابقاتها بشكل نوعي بما يتماشى مع الفئة العمرية المستهدفة، والتي ستأخذ طابع مهرجان االأطفال لألعاب القوى، حيث تم تحديد موعد اقامتها خلال شهر شباط (فبراير) المقبل".

التعليق