إطلاق مشروع التوأمة الأردني الأوروبي بمجال أمن الحدود

تم نشره في الأربعاء 22 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- أطلقت مديرية الأمن العام مشروع التوأمة الأردني الأوروبي في مجال أمن الحدود، بالتعاون مع ليتوانيا عبر وزارة التخطيط والتعاون الدولي، وبدعم من الاتحاد الأوروبي.
وحضر حفل الإطلاق، مدير الأمن العام بالإنابة اللواء داود هاكوز ورئيس وفد الاتحاد اندريا ماتيو فونتانا وسفير ليتوانيا في مصر ارفيداس دونورا وقائد مفوض الشرطة العام اللتوانية بيرنافس.
وقال هاكوز ان الأمن العام يسعى دائما وعبر تطبيقه لاستراتيجياته الأمنية، لخلق شراكات دائمة وفتح أفق التعاون الدولي.
وأشار إلى أن فتح النوافذ الجديدة مع دول العالم، يسهم بكسب الخبرات والتجارب للمساهمة في الارتقاء بالخدمة، مبيناً أن إطلاق المشروع يعزز القدرات والكفاءات البشرية، والاطلاع على التجربة الليتوانية وتطبيقها.
من جانبه؛ قال فونتانا ان الرقابة الجيدة على المعابر الحدودية، تسمح بإدارة فاعلة لحركة الأفراد عبرها، وتسهم بالحفاظ على الأمن والامان.
وأشار إلى أن ذلك لا يتحقق الا بتقييم شامل للمخاطر والتخطيط الاستراتيجي والتنفيذي، والتدريب المستمر للعاملين في المراكز الحدودية، وتنمية مهارتهم مع ضمان احترام الحقوق الأساسية للمواطنين.
دونورا ثمن التعاون الدائم بين الأردن وليتوانيا، مرحبا بمشروع التوأمة بينهمات، والذي سيطبق للعاملين في إدارة الإقامة والحدود بتدريب وتأهيل العاملين في المعابر.
وفي ختام الاحتفال، قدم المستشار الدائم لمشروع التوأمة فاياس يباس عرضا، بين به أهداف المشروع وخطته التنفيذية، والذي ستبلغ قيمته مليونا ونصف المليون يورو.

التعليق