مجلة عالمية تشيد بمقترح إقامة متحف للفوسفات في الرصيفة

تم نشره في الاثنين 27 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً

عمان- أشادت مجلة جيوهيريتاج (التراث الجيولوجي) في مقالة لها بمشروع مقترح قدمه خبراء أردنيون من الجامعة الألمانية الأردنية والمعهد الألماني للآثار لاقامة متحف للفوسفات في الرصيفة، حيث نوهت هيئة تحرير المجلة بأهمية التركيز على فرادة الفوسفات الأردني لما يحويه من مستحثات فريدة تدل على البيئات القديمة.
المقال الذي تصدر بعنوان "من مناجم مهجورة إلى مسارات المعرفة" جاء ليعكس فكرة مشروع آمن بها مجموعة من الخبراء المتطوعين برئاسة فريق يقودة الأستاذ الدكتور نزار ابو جابر، وهو جيولوجي ويرأس مركز دراسة التراث الطبيعي والحضاري في الجامعة الألمانية الأردنية، جمع حوله مجموعة من المتحمسين الذين ارادوا أن يتصدوا لعدّة قضايا منها عدم وجود مدينة الرصيفة على الخريطة السياحية، والآثر البيئي لتلال الفوسفات المهجورة بالإضافة لتحول مقر القديم لشركة الفوسفات إلى أماكن لردم النفايات.
وتكمن فكرة المشروع المقترح في اقامة أول حديقة جيولوجية بيئية تعليمية، وذلك بترميم مباني شركة الفوسفات التي انشأت حوالي العام 1935 إلى متحف متخصص، يتوزع من ضفاف نهر الزرقاء وحتى منطقة المناجم القديمة في قلب مدينة الرصيفة.
ومن المفترض أن يعرض المتحف أهم معادن الفوسفات ومستحثاته، والتي من ضمنها عظمة ديناصور من النوع Arambourgiania Philadelphia الفريد من نوعه.

التعليق