"الأعيان" و"النواب" يدينان مجزرة مسجد الروضة بسيناء

تم نشره في الاثنين 27 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً

عمان - عبر مجلسا الاعيان والنواب عن ادانتهما واستنكارهما للعمل الارهابي الجبان، الذي استهدف المصلين الآمنين في مسجد الروضة شمال سيناء الجمعة الماضي وذهب ضحيته 305 من الشهداء المصلين اضافة الى اصابة 127 شخصا.
فقد أكد "الاعيان" في بيان أمس أن هذه المجزرة البشعة، وهذا العمل الجبان الذي ارتكبته قوى الارهاب والتطرف، يجب ان تدفع الجميع الى التوحد، من اجل مواجهة هذه الزمر التكفيرية الظلامية، من أجل القضاء عليها، ودفاعا عن ديننا الاسلامي الحنيف وقيمه النبيلة، والحفاظ على حق الجميع في العيش بأمن واستقرار.
كما أكد أن ما قامت به هذه الزمر الكافرة يشكل عملا اجراميا ينتهك ما جاءت به كافة الشرائع السماوية، والمواثيق الدولية وهو يدل ايضا على ان قوى الشر هذه، ما هي الا جماعات مارقة خارجة عن ملة الاسلام والمسلمين والقيم الانسانية. إلى ذلك أكد رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة وقوف الدولة الاردنية الى جانب الشقيقة الكبرى مصر، معتبرا ان المصاب واحد والمعركة واحدة والجهود المشتركة في تحجيم الارهاب وهزيمته جهودا واحدة.
وشدد الطراونة خلال بيان ألقاه في بداية جلسة مجلس النواب مساء أمس على ان مثل هذه الاعمال الإرهابية لن تقلل من عزيمتنا واصرارنا في ضرب الارهاب وتعرية اهدافه وتطهير ديينا الحنيف من عوالق الزمان وخوارجه الذين يقتلون الابرياء باسم الدين والدين منهم براء.-(بترا)

التعليق