الحكومة ترفع أسعار المحروقات بين 3.8 و4.3 %

تم نشره في الجمعة 1 كانون الأول / ديسمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • محطة محروقات في عمان-(ارشيفية)

طارق الدعجة

عمان- رفعت الحكومة أسعار المشتقات النفطية الأساسية (البنزين بصنفيه اوكتان 90 وأوكتان 95 والكاز والسولار) بنسب تراوحت بين 3.8 % إلى 4.3 % مقارنة بالشهر الماضي، فيما ابقت على سعر اسطوانة الغاز عند سعرها البالغ 7 دنانير.
وبحسب الأسعار الجديدة التي سرت اعتبارا من فجر اليوم الجمعة ولمدة شهر، ارتفع سعر ليتر البنزين 90 بنسبة 4.3 %، ليصبح 720فلسا لليتر (14.40 دينار للصفيحة)، مقارنة مع 690 فلسا لليتر (13.8 دينار للصفيحة) في تسعيرة الشهر الماضي.
كما ارتفع سعر ليتر البنزين 95 بنسبة 3.8 %، ليبلغ 945 فلسا (18.90 دينار للصفيحة)، مقارنة مع 910 فلسات لليتر (18.2 دينار للصفيحة) في تسعيرة الشهر الماضي.
كما ارتفع سعر الليتر من مادتي السولار (الديزل) والكاز بنسبة 3.8 %، ليصبح سعر الليتر منهما 540 فلسا (10.40 دينار للصفيحة) مقارنة مع 520 فلسا لليتر (10.4 دينار للصفيحة) في تسعيرة الشهر الماضي.
وفرضت الحكومة في شباط (فبراير) الماضي، ضريبة مقطوعة على كل ليتر بنزين (90 أوكتان) مقدارها 3 قروش أضافت لها لاحقا قرشين اثنين و7 قروش عن كل ليتر بنزين 95.
ووفقا بيان صادر عن وزارة الطاقة  أظهرت معدلات الأسعار العالمية ارتفاعا ملحوظا على أسعار النفط الخام والمشتقات النفطية خلال شهر تشرين الثاني (نوفمبر)، حيث ارتفع معدل سعر خام برنت من (57.19) دولار/برميل لشهر تشرين الأول (اكتوبر) إلى (62.59) دولار/برميل وبنسبة 9.44 %.
وبحسب البيان أدى هذا الارتفاع في سعر النفط الخام إلى ارتفاع أسعار المشتقات النفطية عالميا خلال نفس الفترة بنسب متفاوتة بلغت حوالي 8 %، حيث ارتفع سعر مادة السولار بنسبة 7.1 %، في حين كان الارتفاع في سعر البنزين أوكتان 95 نحو 7.9 % فيما ارتفاع بنزين أوكتان 90 حوالي 8.4 % عن الأسعار العالمية لشهر تشرين الثاني (نزفمبر) الماضي.
وفي ضوء ذلك، وبعد استعراض الأسعار العالمية للنفط الخام والمشتقات النفطية ومقارنتها بمثيلاتها للشهر الماضي، قررت لجنة تسعير المشتقات النفطية تعديل أسعار المشتقات النفطية اعتبارا من اليوم (الجمعة) بنسبة أقل من ارتفاعاتها عالميا تماشيا مع الأوضاع الاقتصادية المحلية.
وبحسب قرار اللجنة تم الابقاء على سعر اسطوانة الغاز المنزلي عند 7 دنانير على الرغم من ارتفاع سعرها عالميا الى  9.26 دينار للاسطوانة.
وتضمنت التسعيرة الشهرية سعر بيع الغاز الطبيعي للصناعات (واصل أرض المصنع) والذي بلغ 6.933 دينار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية لشهر تشرين الأول (اكتوبر) القادم. وتم تحديد سعر بيع الغاز الطبيعي المنتج من حقل الريشة عند 3.685 دينار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية.
هذ وتقوم لجنة التسعير في وزارة الطاقة والثروة المعدنية، بتحديد أسعار جديدة للمشتقات النفطية نهاية كل شهر بناء على مراجعة الأسعار العالمية، بمقدار معدل كل من السعر العالمي لكل مادة من المشتقات النفطية لفترة 30 يوما تسبق تاريخ يوم الإعلان عن الأسعار والمعلن حسب نشرة بلاتس، مضافا إليه كافة التكاليف لإيصال المنتج من السوق العالمي إلى المستهلك بما فيها الضريبة الخاصة بمقدار 6 % ورسوم الطوابع بمقدار (ستة بالألف).

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »قهر (ابو اياس)

    الجمعة 1 كانون الأول / ديسمبر 2017.
    يعني عند 100دولار سوف تصبح تنكه البنزين اوكتان 90بثلاثين دينار للتنكه الواحده حسب هذه الوتيره يعني ضريبه اكثر من 150% المواطن بوعدكوا انه يسوي اشي على السنه الجديده ما دام مجلس النواب نايم
  • »تعبير مستفز (متابع2)

    الخميس 30 تشرين الثاني / نوفمبر 2017.
    يلفت إنتباهي دائما إستخدام عبارة " الحكومة ترفع أسعار المحروقات" وكأنه ليس هناك جهة مختصة تتولى هذا القرارات وبدأت أشعر وكأن هذا التعبير يراد منه توجيه اللوم دائما على الحكومة بدون النظر إلى تقلبات الأسعار في الأسواق العالمية وأنظمة السوق المفتوح وما شابه،