ولاية في نيجيريا تستحدث "وزارة السعادة"

تم نشره في الأربعاء 6 كانون الأول / ديسمبر 2017. 12:00 صباحاً

لاغوس - تتصدر نيجيريا عادة اكثر الدول تفاؤلا رغم اعمال العنف التي تجتاحها والفقر المتفشي فيها والانكماش الاقتصادي.. وباتت تضم الان وزارة السعادة.
وفكرة استحداث هذه الوزارة تعود الى حاكم ولاية ايمو (جنوب شرق) روشاس اوكوروشا المعروف باتخاذه قرارات خارجة عن المألوف تثير الضحك في ارجاء البلاد باستثناء المكلفين في منطقته.
فقبل اشهر قرر اقامة تماثيل ضخمة لقادته المفضلين في افريقيا يكلف الواحد منها اكثر من مليون دولار ما اثار غضب جزء كبير من السكان.
في العام 2015، تميزت ولاية ايمو بنصبها في العاصمة احد اكبر اشجار عيد الميلاد في العالم بكلفة 600 مليون نايرا (1,77 مليون دولار) مضاءة بالكامل في حين يبقى الحصول على الكهرباء حلما مستحيلا لكثيرين في هذا البلد.
وقرر اوكوروشا الاثنين استحداث وزارة محلية مكرسة للرفاه وعين على رأسها اوغيشي اولولو المستشارة السابقة لشؤون العنف الزوجي، والمسؤولة ايضا عن زينة عيد الميلاد.
وتعذر على الناطق باسم الولاية الذي اتصلت به وكالة فرانس برس اعطاء المزيد من التفاصيل حول مسؤوليات الوزارة الجديدة.-(أ ف ب)

التعليق