تقرير اخباري

اللجنة المنظمة المحلية لنهائيات آسيا للسيدات تسعى لاستقطاب جماهير نوعية

تم نشره في الجمعة 29 كانون الأول / ديسمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • الجماهير الأردنية كانت حاضرة في بطولة العالم للشابات بالأردن-(الغد)

يحيى قطيشات

عمان – تسعى اللجنة المنظمة المحلية  لنهائيات النسخة السادسة عشرة من بطولة كأس آسيا لكرة القدم للسيدات، التي يستضيفها الأردن خلال الفترة 6-20 نيسان (أبريل) العام المقبل، والمؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2019 في فرنسا، على استقطاب جماهير من مختلف الفئات خاصة العائلات، دعما لنجاح استضافة البطولة القارية المهمة التي تقام على ملعبي ستاد عمان والملك عبدالله بالقويسمة.
وتعمل اللجنة على توفير اللاعب رقم 12 في المدرجات بصورة نوعية مميزة، حيث تحتاج النهائيات لوجود العائلة الأردنية من مختلف الاعمار في الملعب لمساندة منتخب " النشميات" والذي يملك فرصة تاريخية في التأهل لمونديال كأس العالم فرنسا 2019،  ويأمل المنتخب أن يصبح أول منتخب عربي ينجح في التأهل إلى بطولة كأس العالم للسيدات والتي بدأت في العام 1991 ومنذ ذلك العام تقام البطولة كل أربع سنوات، حيث سبق لمنتخب " النشميات" المشاركة بكأس آسيا للسيدات في مناسبة وحيدة كانت في النسخة الماضية التي أقيمت في فيتنام العام 2014 كأول منتخب عربي يشارك في البطولة القارية.
 وتواصل اللجنة" المجتهدة"  أعمالها وفق برامج وخطة مرسومة واجندة زمنية محددة المعالم، وصولا لنسخة مميزة من النهائيات، وتستفيد اللجنة من ارث استضافة الاردن لمونديال الشابات تحت 17 سنة العام الماضية، والذي حظي باشادة دولية من المنتخبات المشاركة والمراقبين وتقارير الاتحاد الدولي لكرة القدم " فيفا"، وقد اثمر التعاون مع وزارة التربية والتعليم على وجود جماهير الطلبة بصورة كبيرة ايضا.
البطولة التي تقام بمشاركة ثمانية منتخبات من افضل منتخبات العالم، ستكون البنية التحتية  لها جاهزة بأعلى المواصفات والمعايير الدولية خاصة وأن الأردن استطاع تأهيل ملاعب بمواصفات دولية بعد استضافة كأس العالم للشابات، اضافة الى  الملاعب التدريبية ذات المواصفات العالية وستوضع كافة الامكانات تحت تصرف المنتخبات.
وتضم اللجنة وزير الشباب حديثة الخريشة، وزيرة السياحة لينا عناب، نائب أمين عام عمان حازم نعيمات، مساعد مدير عام قوات الدرك العميد الركن وليد قشحة، نائب رئيس الاتحاد الأردني مصطفى الطباع، الرئيس التنفيذي لشركة زين أحمد هناندة، الأمين العام للاتحاد الأردني سيزار صوبر، رئيس اللجنة النسوية في الاتحاد الأردني رنا الحسيني، رئيس نادي شباب الأردن سليم خير، وزينة الحمارنة. 
وتسير الكوادر الأردنية في عملها على قدم وساق لضمان استضافة ناجحه بكل المقاييس مع التركيز على الترويج للبطولة من خلال حملة وطنية شاملة داخليا وخارجيا، عبر وسائل التواصل الاجتماعي والقنوات الرياضية والبطولات الرياضية ومنها بطولة أندية السيدات العربية المقررة في الشارقة خلال شهر شباط ( فبراير) المقبل، وينتظر ان تبدأ الحملة الاعلانية التسويقية للنهائيات بداية العام المقبل، وسيكون لمباريات دوري وكأس المحترفين دورا في التسويق للبطولة، وستفتح اللجنة قنوات مع الأندية للاستفادة من جماهيرها في دعم ومساندة البطولة ومنتخب السيدات.  
 وحسب مديرة البطولة المهندسة فرح بدارنة فان الهدف من عملية التسويق استقطاب جماهير من مختلف الفئات خاصة العائلات اذ أن بطولة سيدات تحتاج لتواجد العائلة والأهالي في الملعب لمساندة النشميات في هذه المهمة التي وتعتبر فرصة كبيرة أمام الاردن لتكون بطولة كأس آسيا للسيدات بوابة العبور نحو الحلم الذي راودنا كثيرا وهو التأهل لبطولة كأس العالم للسيدات فرنسا 2019 .

التعليق