تقرير اقتصادي

‘‘مايندروكتس‘‘ الريادية تخطط لانتاج أول قارئ لصفحات فيسبوك بلغة الصم

تم نشره في الاثنين 1 كانون الثاني / يناير 2018. 12:00 صباحاً
  • شاب يتصفح على موقع فيسبوك - (تصوير: محمد أبو غوش)

إبراهيم المبيضين

عمان - قال رئيس مجلس الإدارة في شركة Mind Rockets Inc، الشركة الريادية المتخصصة في تطوير تطبيقات وبرمجيات مُساعِدة لفئة الصم، محمد الكيلاني، يوم أمس، بأن الشركة تعمل على قدم وساق لتطوير منتجاتها التقنية التي تخدم فئة الصم، طامحة للتوسع في عملياتها في أسواق عربية وعالمية جديدة خلال العام المقبل.
وقال الكيلاني، في تصريحات صحفية لـ "الغد"، إن الشركة، التي ستحتفل في آذار (مارس) المقبل بعامها الثاني، وضعت خططا واضحة للعام المقبل 2018 أولها خطة كاملة تشمل تطوير منتجات وخدمات جديدة لفئة الصم أو تطوير والانتهاء من أخرى قائمة.
وأوضح بأن أبرز الخدمات والمنتجات التي تعمل عليها الشركة هي تطوير "قارئ" لصفحات فيسبوك للشركات والمؤسسات حتى تمكنها من عرض محتواها أمام شريحة الصم بلغتهم.
كما أكد الكيلاني بأن الشركة تعمل أيضا على تطوير منتج آخر وهو قارئ للكتب وملفات "البي دي اف" بلغة الصم، فضلا عن العمل لإتاحة برمجية الشركة أمام المطورين ليتمكنوا من تطوير منتجاتهم الخاصة.
وشركة مايند روكتس إنك، تقوم بجعل العالم متاحا للصم بلغة الإشارة وهي لغتهم الأم باستخدام شخصيات كرتونية ذكية تترجم الكلام المكتوب والمحكي للغة الإشارة، ولهذه الشخصيات عدة تطبيقات على الهواتف الذكية وكذلك على المواقع الإلكترونية.
ويقوم باستخدام تطبيقات الشركة أكثر من 110 آلاف مستخدم حول العالم وبشكل خاص في أميركا وكندا والوطن العربي.
وتأسست الشركة رسميا في شهر آذار(مارس) من العام 2016، لكن العمل على تطوير البرمجيات الأساسية بدأ قبل ذلك بأعوام، بشكل فردي للشاب محمود الدراوشة الذي عمل على مشروع يخدم فئة الصم وهو مؤسس والرئيس التنفيذي للشركة اليوم.
الى ذلك، قال الكيلاني أيضا بأن الشركة تقدم اليوم خدماتها بعدة لغات إشارية مثل لغة الإشارة الأميركية والعربية الموحدة والأردنية والإماراتية والسعودية، وتعمل الآن على إضافة لغة الإشارة البريطانية وستستمر بالعمل بشكل متسارع ودؤوب لإضافة المزيد من اللغات بشكل متسارع.
وأكد الكيلاني بأن الشركة تخطط لتوسيع عملياتها ومبيعاتها في أسواق المنطقة العربية، لا سيما الخليج والسوق الأميركية، مشيرا إلى الفرص الكبيرة المتوفرة أمام الشركة لتقديم منتجاتها وخدماتها الفريدة.
وعن طموح الشركة قال: "نطمح لنصبح مرجعا في جعل العالم الإلكتروني متاحا للصم بلغتهم الأم، وهي لغة الإشارة، وذلك لأن 80 % من الصم في العالم لا يستطيعون القراءة والكتابة وذلك يعني حرمانهم من أبسط الحقوق في الوصول إلى المعلومة أو الخدمة التي يحتاجونها.
ومن أبرز المنتجات التي أطلقتها شركة مايندروكتس منذ انطلاقتها هو أول تطبيق على الهواتف المحمولة والذي يحمل اسم "Mimix 3D" وهو عبارة عن تطبيق مترجم للغة الإشارة الأميركية، والنسخة العربية منه تحمل اسم "الترجمان في لغة الإشارة.

التعليق