إسرائيل تبيع مصر غازا بـ15 مليار دولار

تم نشره في الثلاثاء 20 شباط / فبراير 2018. 12:00 صباحاً

برهوم جرايسي

الناصرة - أعلنت الشركة الإسرائيلية "ديلك كيدوحيم"، الاحتكارية في حقول الغاز التي تسيطر عليها إسرائيل في البحر الابيض المتوسط، عن توقيع اتفاق مع الشركة المصرية، "دولفينوس هولدينغ"، لبيع الأخير غارا بقيمة 15 مليار دولار، تمتد على 10 سنوات. بعد أن كانت مصر مزود الغاز الأساسي لإسرائيل حتى العام 2011.
وحسب ما نشر أمس، فإن حجم الصفقة يصل إلى 64 مليار متر مكعب من الغاز السائل، على أن يتم مد الغاز إلى مصر، حتى العام 2030، وتنتهي الاتفاقية في حال تم تزويد الكمية حتى ذلك العام، أو في ذلك العام عينيا، حتى لو لم يتم تزويد كل الكمية المتفق على شرائها. وسيكون السعر مرهونا بأسعار الغاز والنفط في العالم.
وجاء أيضا أن شركة "دولفينوس هولدينغ" المصرية، هي شركة خاصة وليست حكومية، وتبيع الغاز للقطاع الاقتصادي الخاص. ويجري بحث حول شكل نقل الغاز الى مصر، وقد وضعت عدة احتمالات، من بينها استخدام خط الغاز المصري، التابع للشركة المصرية EMG. أو استخدام خط الغاز بين الحقول التي تسيطر عليها إسرائيل والأردن.
ويذكر أن مصر كانت حتى العام 2011 المزود الأكبر للغاز الطبيعي لإسرائيل، وخاصة لشركة الكهرباء الحكومية، إلا أن تزويد الغاز توقف بعد تفجير خط الغاز في صحراء سيناء عدة مرات في ذلك العام. ومنذ أن تم اكتشاف الحقول التي سيطرت عليها إسرائيل في البحر الابيض المتوسط، كان الحديث طيلة الوقت عن ابرام صفقة غاز مع مصر.
وفي نهاية شهر آب (أغسطس) العام 2015، أعلنت مصر عن اكتشاف حقل غاز ضخم قبالة الشواطئ المصرية، وهو الحقل الأضخم في البحر الأبيض المتوسط، وكان الحديث في حينه عن أن حقل الغاز المصري يمتد على مساحة 100 كيلومتر مربع، وقد يكون أكبر، وفيه 850 مليار متر مكعب من الغاز. وقد فرض هذا الاكتشاف حالة من القلق على الاقتصاد الإسرائيلي، إلا أنه لاحقا قيل إن حجم الحقل أقل مما نشر.

التعليق