"إل جي" تقدم تقنيات الذكاء الاصطناعي ضمن "MWC 2018"

تم نشره في الثلاثاء 27 شباط / فبراير 2018. 12:00 صباحاً


عمان- أعلنت شركة "إل جي إلكترونيكس"، عن نيتها إدخال عدد من تقنيات الذكاء الاصطناعي الخاصة بها على هواتفها الذكية والتي سيكون أولها أحدث هواتف الشركة وأكثرها تطوراً، وهو نسخة العام 2018 من هاتف V30. جاء هذا الإعلان خلال المؤتمر العالمي للاتصالات المتنقلة "MWC 2018" الذي يقام سنوياً في مدينة برشلونة الإسبانية.
وقد أمضت شركة "إل جي" ما يقارب العام في البحث عن أفضل طريقة لإدخال تقنيات الذكاء الاصطناعي على الهواتف الذكية، وذلك قبل إطلاقها علامة LG ThinQ التجارية ضمن معرض الإلكترونيات الاستهلاكية "CES 2018". وركز هذا البحث في الأساس على خلق حلول مبنية على الذكاء الاصطناعي بهدف تقديم تجربة استخدام أكثر بديهية وراحة للمستخدم، بالتركيز على الكاميرا وتقنية التعرف على الصوت؛ حيث خرجت الشركة بناءً عليه بمجموعة من تقنيات الذكاء الاصطناعي والمزايا التي تستفيد من هذه التقنيات، والتي تتماشى بشكل كبير مع احتياجات وسلوك مستخدمي الهواتف الذكية.
هذا وتجعل ميزة "Vision AI" التي تستفيد من الذكاء الاصطناعي من كاميرا هاتف V30 أكثر ذكاءً وسهولة في الاستخدام، فضلاً عن المزايا الكبيرة التي تتمتع بها كاميرا الهاتف والتي تتضمن العدسة المزدوجة، والعدسات واسعة الزاوية وقليلة الانحراف، وعدسة بزجاج Crystal Clear؛ حيث تقوم بتحليل الأشياء المراد تصويرها والتوصية بأفضل وضعية لالتقاط الصورة من بين ثماني وضعيات مختلفة وهي: صورة الوجه، والطعام، والحيوانات الأليفة، والمناظر الطبيعية، والمدن، والأزهار، وشروق وغروب الشمس.
وتأخذ هذه الميزة في الاعتبار مختلف العوامل كزاوية العرض، واللون، والانعكاسات، والإضاءة الخلفية، ونسب الإشباع؛ حيث يقوم الهاتف بتحليل الصور ضمن قاعدة بياناته لتحديد ماهية الشيء المراد تصويره وبالتالي تحديد نطاق تركيز الكاميرا واختيار الوضعية المثالية لالتقاط الصورة. فعلى سبيل المثال، عند تصويب الكاميرا على طبق من المعكرونة سيؤدي إلى اتخاذ وضعية الطعام، وبالتالي إنتاج ألوان أكثر دفئاً لإظهار مدى لذة هذا الطبق.

التعليق