جزائرية تضرم النار بنفسها في قاعة محكمة

تم نشره في الأربعاء 28 شباط / فبراير 2018. 08:22 صباحاً
  • تعبيرية

الغد- أقدمت سيدة جزائرية في ولاية تيبازة الساحلية على محاولة إحراق نفسها عقب صدور حكم قضائي يدين ولديها وزوجها في قضية مخدرات.

وذكر موقع سكاي نيوز نقلا عن "النهار الجديد"  أن السيدة البالغة من العمر 45 عاما قدمت، للاستماع إلى الحكم القضائي الذي سيصدر في حق نجليها وزوجها، بعد أن تم توقيفهم قبل 3 أشهر في قضية متاجرة بالمخدرات، وألقي عليهم القبض في حالة تلبس.

 وقد صدر حكم بثلاث سنوات سجن نافذا، في حق الثلاثة.

 وبحسب مصادر الصحفية فإن الجلسة كانت تسير في هدوء تام، قبل أن تفاجئ السيدة الجميع بسكب البنزين على نفسها وإشعال النار في جسدها، ليندلع لهيب كاد أن يمتد لأشخاص أخرين كانوا جالسين بالقرب منها.

وسارع أحد عناصر الأمن بخطف رداء (جبة) إحدى المحاميات من يدها وإطفاء الحريق الذي اندلع في وجه السيدة، في الوقت الذي كان الجميع ينظر للمشهد بعين الهلع.

 وقال الصحيفة إن المرأة المعنية قامت بإدخال قارورة ماء فيها بنزين ووضعتها داخل حقيبتها، واستغلت زحمة الدخول إلى قاعة المحكمة فلم تثر انتباه رجال الشرطة وعمال مجلس القضاء، لتقوم مباشرة بتنفيذ فعلتها عقب صدور الحكم القضائي.

ونقلت المرأة إلى مستشفى تيبازة الجديد حيث أحيطت بإجراءات أمنية مشددة، وأشار مصدر طبي إلى أن حالة المعنية ليست خطيرة.

التعليق