الصفدي وسكرتير الدولة الإسباني يؤكدان عمق العلاقات الثنائية

تم نشره في الثلاثاء 13 آذار / مارس 2018. 12:00 صباحاً

عمان - أكد وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي وسكرتير الدولة للشؤون الخارجية الإسباني إلديفونسو كاسترو لوبيث، عمق وتميز ومتانة العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين.
جاء ذلك خلال استقبال الصفدي لوبيث امس، حيث نقل له دعوة من وزير الخارجية الإسباني ألفونسو داستيس لزيارة اسبانيا.
وعبّر الصفدي، عن تقديره للدعم الاسباني الذي يتلقاه الأردن بمختلف المجالات، فيما أكد كاسترو لوبيث التزام بلاده بدعم الأردن سواء على المستوى الثنائي أو من خلال عضوية اسبانيا بالإتحاد الأوروبي.
واتفق الجانبان على أهمية العمل على زيادة التعاون الاقتصادي خاصة بمجالات التجارة والسياحة والتعاون الاستثماري وتوفير البيئة الكفيلة بفتح فرص التعاون بشكل أوسع بين القطاع الخاص بكلا البلدين.
واستعرض اللقاء المستجدات الإقليمية، وفي مقدمتها تلك المرتبطة بالقضية الفلسطينية والتحديات التي تواجه العملية السلمية، خصوصا بضوء القرار الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.
وأعرب الصفدي، عن تقدير الأردن لمواقف اسبانيا الداعمة للقضية الفلسطينية وحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس حل الدولتين الذي شدّد على أنه السبيل الوحيد لتحقيق السلام العادل والشامل والدائم.
وعقب اللقاء، عقدت جلسة مشاورات موسعة ترأسها عن الجانب الأردني أمين عام الوزارة السفير زيد اللوزي، وعن الجانب الإسباني لوبيث، تناولت مختلف أوجه العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها، وتطورات الأوضاع الإقليمية بالمنطقة، وذلك في إطار نهج مستمر من التنسيق والتعاون المشترك.-(بترا)

التعليق