250 رجل أعمال يمثلون 12 دول عربية يشاركون في الملتقى

‘‘مجتمع الأعمال العربي‘‘ يلتئم في السابع من الشهر المقبل

تم نشره في الأحد 25 آذار / مارس 2018. 12:00 صباحاً
  • رئيس جمعية رجال الأعمال حمدي الطباع (وسط) يعلن في مؤتمر صحفي أمس عن تفاصيل الملتقى-(من المصدر)

طارق الدعجة

عمان- تبدأ في البحر الميت الشهر المقبل فعاليات الملتقى السادس عشر لمجتمع الأعمال العربي تحت عنوان "نحو شراكات عربية تكاملية"، وفق ما أعلن رئيس اتحاد رجال الأعمال العرب حمدي الطباع.
ويشارك بالملتقى الذي يحظى برعاية ملكية سامية وينظمه الاتحاد بالتعاون مع جمعية رجال الأعمال الأردنيين 250 رجل أعمال عربي يمثلون 12 دولة.
وقال الطباع خلال مؤتمر صحفي عقده أمس في مقر الجمعية أن الملتقى سيبحث على مدار يومين فرص الاستثمار في الوطن العربي وتذليل العقبات أمام المستثمرين وإلى تحقيق التكامل العربي.
وأشار الى ان الملتقى الذي سيفتتح في السابع من الشهر المقبل بمركز الملك حسين بن طلال للمؤتمرات بمنطقة البحر الميت يشارك به شخصيات اقتصادية عربية، بالاضافة لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية وصندوق النقد العربي وبرنامج تمويل التجارة العربية والمؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات والصندوق العربي للانماء الاقتصادي والاجتماعي.
وبين رئيس الجمعية ان الاتحاد يسعى من خلال الملتقى إلى بحث التحديات التي تواجه الاقتصاد العربي من خلال عدة محاور، اهمها استشراف العلاقات الاقتصادية العربية مع التكتلات الاقتصادية العالمية، وفرص الاستثمار بالوطن العربي، ودور الشباب العربي في ريادة الأعمال.
ولفت الطباع الى محاور اخرى سيتم بحثها بينها، تقييم الوضع الاقتصادي بالوطن العربي، الاقتصاد الأخضر، ومستقبل الطاقة والمياه في تكامل الشراكات العربية والاقتصاد المعرفي كبوابة عبور لمستقبل الاستثمار العربي، والثورة الإلكترونية الاقتصادية والعملات الرقمية.
وبين الطباع ان الاتحاد يعمل حالياً على ايجاد فرص لشراكات عربية حقيقة لمشاريع في الاردن والوطن العربي من خلال مذكرات تفاهم ستوقع على هامش اعمال الملتقى، الى جانب الاعلان عن تأسيس شركة قابضة ستختص بدراسات الجدوى للمشروعات الاستثمارية المتوفرة بالدول العربية.
وشدد على دور الاستثمارات العربية المشتركة في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية للدول العربية، وارساء الدعائم الأساسية للتكامل الاقتصادي العربي وترسيخ المصالح المشتركة بين الدول العربية.
وأكد أن الظروف التي تشهدها المنطقة تحتم على الحكومات العربية التعاون مع القطاع الخاص بمختلف مؤسساته لمواجهة الضغوط الاقتصادية التي أفرزتها الأزمات السياسية من خلال تعزيز التكامل التجاري واقامة استثمارات جديدة لتوفير فرص العمل للشباب.
من جانبه، اكد امين عام الاتحاد ثابت الطاهر ان الملتقى سيتناول التحديات والقضايا ذات الاهتمام المشترك للدول العربية وبخاصة تلك التي تمر بظروف غير مستقرة وحالة الدمار التي لحقت فيها والتركيز على اعادة الاعمار من خلال انشاء صندوق انقاذ عربي.
وشدد الطاهر على ضرورة تمتين التكامل الاقتصادي العربي وايجاد محفزات لجذب الاستثمارات العربية المهاجرة، واستقطاب اصحاب الاعمال والمستثمرين لاقامة مشروعات استثمارية بالدول العربية.
وبين ان الاتحاد يعمل منذ تأسيسه على عقد لقاءات لرجال الأعمال العرب لاطلاعهم على المستجدات الاقتصادية العربية وتعريفهم بفرص الاستثمار القائمة بالدول العربية، بالاضافة للقاء المسؤولين والخبراء الاقتصاديين من مختلف التخصصات للتحاور والاطلاع على التجارب الاستثمارية المختلفة وسبل تطوير التعاون العربي على مستوى القطاع الخاص.
الى ذلك، لفت مدير عام الاتحاد طارق حجازي الى المعرض الذي سيقام على هامش الملتقى بمشاركة هيئة الاستثمار وتنشيط السياحة والشركة الوطنية العقارية الاردنية والمجموعة الاردنية للمناطق الحرة والتنموية، وشركات تطوير المفرق ومعان والمدن الصناعية.
وحسب حجازي، يشارك بالمعرض ايضا وكالة النهوض بالاستثمار الخارجي التونسية والوكالة الوطنية لتطوير الاستثمار بالجزائر والمؤسسة العامة لتشجيع الاستثمارات في لبنان وهيئة الاستثمار الفلسطينية.
يذكر أن اتحاد رجال الأعمال العرب، الذي يتخذ من العاصمة عمان مقرا له، تأسس سنة 1997 كهيئة عربية غير حكومية مستقلة لا تهدف الربح  وتضم في عضويتها جمعيات وهيئات واتحادات رجال الأعمال في البلدان العربية.
ويشارك الاتحاد العضو بمجلس الوحدة الاقتصادية العربية بالاجتماعات العربية المشتركة والمؤتمرات والندوات ذات العلاقة بنشاطاته وهو عضو في لجنة التنسيق العليا للعمل العربي المشترك المنبثق عن جامعة الدول العربية.

التعليق