"أيلة" و"حماية البيئة "توقعان اتفاقية لتسريع انضمام "المرسى" لـ"العلم الأزرق"

تم نشره في السبت 14 نيسان / أبريل 2018. 11:00 مـساءً
  • جانب من توقيع اتفاقية أيلة و"الملكية لحماية البيئة البحرية" -(من المصدر)

العقبة-الغد- وقعت شركة واحة أيلة للتطوير والجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية اتفاقية تُسهل انضمام مرسى أيلة لليخوت لبرنامج العلم الأزرق ليكون الأول ضمن مراسي البحر الأحمر كاملة يمنح فيه هذه العلامة.
ووقع الاتفاقية عن شركة واحة أيلة للتطوير، مديرها التنفيذي المهندس سهل دودين، وعن الجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية" المنسق الوطني لبرنامج العلم الأزرق"، مديرها العام إيهاب عيد، بحضور عدد من المسؤولين من الجانبين.
ويمنح برنامج العلم الازرق، الذي يُدار من قبل منظمة التعليم البيئي (FEE)، شهادة جودة بيئية دولية للشواطئ ومرافئ القوارب التي تتماشى والمعايير الأوروبية لجودة مياه البحر، حيث طورت المنظمة منذ بداية البرنامج في العام 1987 عددا من المعايير التي تسلط الضوء على مجال أوسع للقضايا البيئية والصحة والسلامة، وتم الإلتزام بـ 33 متطلبا اجباريا على أربعة بنود رئيسية وهي: الإدارة البيئية، المعلومات والتعليم البيئي، نوعية المياه والسلامة العامة والخدمات.
ويتمتع برنامج العلم الأزرق باعتراف وتوثيق من قبل برنامج الأمم المتحدة للبيئة، ومنظمة السياحة العالمية، ويتم تطبيقيه على أكثر من 4400 شاطئ ومرفأ. 
وتسعى شركة واحة أيلة بعد منح مرسى اليخوت للعلامة البيئية العلم الازرق لإدخال جميع شواطئها لذات البرنامج وذلك ضمن مسؤوليتها في تحسين شروط السلامة والمعايير البيئية.
وشدد المدير التنفيذي لشركة واحة أيلة للتطوير، المهندس دودين، على أهمية حصول مرسى وشواطىء أيلة على شهادة اعتماد العلم الأزرق ما يؤكد على استراتيجيتنا الهادفة إلى المساهمة في تحقيق التنمية المستدامة الشاملة وعلى رأسها التنمية البيئية.
وأضاف سيعزز الحصول على شهادة العلم الأزرق من سلسلة الإنجازات التي حققناها ونسعى إلى تحقيقها في أيلة في سبيل جعل العقبة الوجهة السياحية الفضلى للكثير من السياح والزوار العرب والأجانب والأردنيين، إلى جانب توفيرنا لأعلى معايير السلامة العامة والاستدامة البيئية.
ومن جانبه فقد بين المدير التنفيذي للجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية ايهاب عيد أهمية توقيع الاتفاقية الرامية لتطبيق معايير الشهادة الدولية لبرنامج العلم الأزرق على مرسى أيلة، ليكون بذلك أول مرسى مطبق للمعايير في الأردن، مما يؤكد سعي شركة واحة أيلة إلى الريادة في العمل وحرصها على تطوير منتج بيئي مستدام، وشدد على أن هذه الاتفاقية جزء من الانشطة المتعددة والشراكة الاستراتيجية التي تربط الجمعية الملكية لحماية البيئة البحرية وشركة واحة أيلة للتطوير.
وتضمن شهادة العلم الأزرق التزام المرسى بعدد من المعايير أبرزها؛ توفر جميع وسائل السلامة العامة والانقاذ على جميع الأرصفة، وتطبيق خطة حماية البيئة البحرية والمحيط الحيوي، ووجود معدات مكافحة التلوث البحري ومنع تسرب الزيوت
والنفط، ونظافة مياه البحر وخلوها من الملوثات، وإلزام المرسى بخطة لمكافحة الحرائق والحوادث البحرية والتدريب عليها، ووجود برامج ونشاطات للتوعية وحماية البيئة البحرية، إضافة إلى تطبيق سياسة إعادة التدوير وتخزين وعزل النفايات وتصنيفها، وتوفر جميع  اللوحات الإرشادية داخل المرسى، وتدريب الموظفين على الممارسات الصديقة للبيئة ومنع التلوث، وتوفر الماء والكهرباء على جميع الأرصفة، وسهولة استخدام المرافق من قبل ذوي الاحتياجات الخاصة.

التعليق