روسيا وأوروبا تدعوان إلى الحفاظ على الاتفاق النووي الإيراني

تم نشره في الأربعاء 25 نيسان / أبريل 2018. 01:00 مـساءً
  • جانب من توقيع الاتفاق النووي الإيراني -(أرشيفية)

عواصم- أكدت روسيا اليوم الأربعاء، أن الاتفاق النووي الإيراني "لا بديل له"، ردا على دعوة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ونظيره الأميركي دونالد ترامب للعمل على اتفاق جديد مع طهران.

وقال المتحدث باسم الكرملين الروسية ديمتري بيسكوف "نؤيد الابقاء على الاتفاق بوضعه الحالي ونرى انه في الوقت الراهن لا بديل له".

وأضاف "السؤال المطروح: هل من الممكن في الوضع الحالي تكرار مثل هذا العمل الناجح؟".

ويأتي ذلك بينما أعلن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون أنه مستعد للعمل مع واشنطن على اتفاق نووي جديد مع ايران، بعد أن كان الرئيس الأميركي دونالد ترامب وصف قبل ساعات الاتفاق الذي أبرم في تموز/يوليو 2015، بأنه "كارثة".

وصرّح ماكرون في مؤتمر صحافي مشترك مع ترامب "يمكنني أن أقول اننا اجرينا محادثات صريحة جدا حول هذا (الموضوع)، فقط نحن الاثنين"، مضيفا "نأمل اعتبارا من الآن العمل على اتفاق جديد مع ايران".

من جهتها، اعتبرت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني اليوم أن الاتفاق النووي الموقع مع إيران "يعمل جيدا ويجب الحفاظ عليه".

وقالت موغيريني عند وصولها للمشاركة في مؤتمر المانحين لسورية في بروكسل "بالنسبة لما سيحصل في المستقبل سنرى حينذاك، لكن هناك اتفاق قائم الان يعمل جيدا، ويجب الحفاظ عليه".

واعتبرت موغيريني أن الاتفاق "ضروري للامن الاوروبي".

ويهدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالانسحاب من الاتفاق التاريخي المبرم عام 2015 ويطالب بتشديده ليشمل برنامج إيران البالستي وأنشطة اقليمية.

وحاول الاتحاد الأوروبي بدفع من بريطانيا وفرنسا وألمانيا تكرارا اقناع ترامب بعدم الانسحاب من الاتفاق. وستجدد المستشارة الألمانية انغيلا ميركل هذه الدعوات خلال زيارتها إلى واشنطن الجمعة.-(أ ف ب)

التعليق