الاحتفال باليوم العالمي للصليب الأحمر والهلال الأحمر

تم نشره في الأحد 13 أيار / مايو 2018. 11:00 مـساءً

عمان - شارك الهلال الأحمر الأردني واللجنة الدولية للصليب الأحمر والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، أمس، باليوم العالمي للحركة الدولية للصليب والهلال الاحمر والذي يقام هذا العام تحت شعار "ابتسم للجميع أينما كانوا" .
وتحتفل الجمعيات الوطنية المنتشرة في 191 دولة وينضوي تحت مظلتها 17 مليون متطوع بهذا الحفل الإنساني الذي يسلط الضوء على الدور الفريد الذي تقوم به الحركة في بلدانها من خلال تلبية الاحتياجات في حالات الكوارث والنزاعات المسلحة وايصال المساعدات الى محتاجيها وإنقاذ أرواح الناس والتخفيف من معاناتهم تطبيقا للمبادئ الأساسية للحركة.
واكد الرئيس العام للهلال الاحمر الاردني، محمد مطلق الحديد، في كلمة له اثناء الاحتفال ان هذا اليوم يعد فرصة لتسليط الضوء على الأنشطة والبرامج الإنسانية التي تنفذها الجمعيات الوطنية تجاه المستضعفين في دول العالم، وتكريم عدد من العاملين في الميدان الإنساني الذين قدموا العون والمساعدة بكافة اشكالها للمجتمعات المحلية واللاجئين.
وشدد الحديد على اهمية وضرورة وضع حد للانتهاكات التي تشهدها دول العالم، وبخاصة الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام1967 والعمل على احترام حقوق الانسان وتطبيق القانون الدولي الإنساني.
وعرض للدور الانساني الذي يقوم به الاردن والهلال الاحمر الاردني في ايواء وتقديم الخدمات للاجئين السوريين ولجميع طالبي العون ممن تعرضوا لكوارث وأحداث اجبرتهم على النزوح عن بلادهم.
بدوره، قال رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في الأردن، يورغ مونتاني: "نظراً لوجودنا في الأردن منذ عام 1967، فإننا نقدر ونسعى لتعزيز شراكتنا مع جمعية الهلال الأحمر الأردني، التي لمستُ عملها معنا جنباً إلى جنب لإعادة الروابط العائلية ودعم سبل عيش اللاجئين السوريين والمجتمعات الأردنية المضيفة".
فيما بينت ممثلة بعثة الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر في عمان، يوكو اوجاساورا، ان هنالك الكثير من الناس يواجهون الصراع والكوارث والأمراض في مختلف انحاء العالم، الا ان زهرة الابتسامة سوف تزدهر في كل مكان من خلال الحفاظ على الأمل ومواصلة عملنا الإنساني.-(بترا - صالح الخوالدة)

التعليق